مجاهدو المقاومة يحرزون تقدما استراتيجيا في جرد عرسال

أحرز مجاهدو المقاومة الإسلامية تقدما مهماً في جرد عرسال وتمكنوا من قلب موازين القوى بشكل سريع بعد دخول العملية يومها الثالث.
وفي تفاصيل المعركة، تمكن المجاهدون من كسر أهم محاور دفاعية لإرهابيي جبهة النصرة في عمق الجرد بعد عمليات التفاف قامت بها وحدات المشاة وسط تغطية مكثفة من سلاحي المدفعية والصواريخ أوصلتهم لأهدافهم بالسرعة المطلوبة. لتسيطر الوحدات على مرتفع اللزابة وشعبات وحقاب التبة حقاب وادي الخيل وحقاب وادي الريحان وضليل وادي الريحان ومقر عمليات جبهة النصرة في حقاب وادي الخيل.
وكان المجاهدون سيطروا مع بداية اليوم الثالث للمعارك على وادي العويني في جرود عرسال، الذي يعد مركزا هاما لـ “جبهة النصرة”، كما سيطروا على مرتفع شعبة القلعة شرق جرد عرسال الذي يعد المرتفع الأعلى في المنطقة ب 2350 مترا.
التقدم السريع أتاح للمجاهدين السيطرة على أكثر من 70 بالمئة من جرد عرسال التي كانت خاضعة لجبهة النصرة الإرهابية. الأمر الذي
دفع مسلحي “سرايا أهل الشام – الجيش الحر” لإعلان وقف إطلاق النار في جرود عرسال تمهيداً للمفاوضات.
وأفاد الإعلام الحربي إن 46 قتيلا من  “جبهة النصرة” وعشرات الجرحى سقطوا في حصيلة اليوم الثالث من المعارك في جرود عرسال . وسقط 23 قتيلا لجبهة النصرة في جرد فليطة في القلمون  الغربي في اليوم الثالث من المعارك.
وعلى المحور السوري فرض الجيش ومجاهدو المقاومة سيطرتهم الكاملة على جرود فليطة السورية  وطرد إرهابيي جبهة النصرة منها.

شاهد أيضاً

الوزير الحلبي: هناك صعوبة في العودة إلى المدارس مع مطلع العام المقبل

اجتمع وزير التربية والتعليم العالي في حكومة تصريف الأعمال الدكتور عباس الحلبي مع نظيرته القطرية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *