أحزاب سياسية مصرية تجدد مطالبتها بعودة العلاقات الدبلوماسية بين القاهرة ودمشق

أعلنت قوى وأحزاب سياسية مصرية (الحزب الناصري، حزب الكرامة، الحزب الاشتراكي، الحزب الشيوعي وحزب التحرير) خلال مؤتمر صحفي بمقر الحزب الناصري في القاهرة عن عزمها مخاطبة السلطات المصرية بضرورة عودة العلاقات الدبلوماسية الكاملة بين سورية ومصر، وكذلك نيتها تشكيل وفد تضامني لزيارة مقر البعثة القنصلية السورية في القاهرة.
وشدد الأمين المساعد لاتحاد المحامين العرب عبد العظيم مغربي على ضرورة أن تتكاتف القوى العربية مع سورية وأن تعود العلاقات المصرية السورية وتعود سورية إلى موقعها في الجامعة العربية كي تتمكن الأمة العربية من تحقيق الانتصارات.
وقال مغربي: إننا “نقف ضد كل أشكال التدخل في شؤون الدول وضد الإرهاب وعلى من شارك في العدوان أن يدفع ثمن عدوانه”.
من جهته قال النائب في البرلماني المصري محمد عبد الغني: إن مصر وسورية عضوان في جسد واحد لا يمكن أن يحدث انفصال بينهما ودفاعنا عن سورية هو دفاع عن مصر.
وأضاف عبد الغني إننا “لا نفهم كيف يبقى قرار الإخوان بالمقاطعة مستمرا وهو بالأساس ضد مصلحة مصر”.
وكانت عدة قوى سياسية مصرية طالبت قبل أربعة أيام في بيان مشترك بعودة العلاقات الدبلوماسية كاملة بين سورية ومصر وأدانت مخططات الولايات المتحدة التقسيمية في الدول العربية.

—————

شاهد أيضاً

هدوء حذر يخيم على عين الحلوة بعد الاشتباكات الليلية

يسود الهدوء الحذر صباح الجمعة مخيم عين الحلوة في مدينة صيدا الجنوبية وبالتحديد الشارع الفوقاني …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *