فايسبوك تقدم للكونغرس الأميركي إعلانات سياسية مرتبطة بروسيا

قالت شركة فايسبوك إنها تعتزم تقديم نحو ثلاثة آلاف إعلان سياسي أوضحت أن عناصر تتخذ من روسيا قاعدة لها نشرتها على موقعها للتواصل الاجتماعي في الشهور السابقة لانتخابات الرئاسة الأميركية والتالية لها.
وقال الرئيس التنفيذي للشركة مارك زوكربيرغ في بث مباشر على فايسبوك إنه يؤيد التحقيق الذي يجريه الكونغرس. ويقع زوكربيرغ تحت ضغط لبذل مزيد من الجهد لمنع استخدام الموقع في التلاعب بالانتخابات.

وحدد زوكربيرغ تسع خطوات قال إن موقع فايسبوك سيتخذها لردع الحكومات عن استخدام أكبر شبكة للتواصل الاجتماعي في العالم للتدخل في الانتخابات.

وأضاف أن فايسبوك ستجعل الإعلانات السياسية على الموقع أكثر شفافية حتى يتمكن الناس من رؤية أي الإعلانات تظهر فيما يتصل بانتخابات ما.

وكتب المستشار القانوني لفيسبوك كولين سترتش في تدوينة منفصلة إن شبكة التواصل الاجتماعي لا تكشف عن المحتوى تحت أي ظرف لكن الشركة تريد المساعدة في حماية نزاهة الانتخابات الأميركية.

وكتب يقول “نعتقد أن الجمهور يستحق كشف حساب كامل لما حدث في انتخابات 2016”.

شاهد أيضاً

أمير عبداللهيان: عازمون على التفاوض وصولا إلى اتفاق جيد ورصين وحقيقي

اعتبر وزير الخارجية الإيرانية حسين أمير عبداللهيان، أن “الجولة الجديدة لمفاوضات الغاء الحظر في الدوحة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *