دمشق تطالب بحل تحالف واشنطن و تنبه الأكراد ، وموسكو لن تسمح بتسييس الوضع حول سوريا

أكد وزير الخارجية والمغتربين وليد المعلم أن التحالف الدولي بقيادة واشنطن يدمر كل شيء في سورية باستثناء تنظيم “داعش” الإرهابي.

المعلم وخلال لقائه في مدينة سوتشي الروسية وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، قال: إن سورية ستطالب بحل التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية التي تستخدمه لتدمير البلاد وإطالة الحرب في سورية إلى ما لا نهاية، مشيراً إلى أن آلاف السوريين، بمن فيهم نساء وأطفال، راحوا ضحية غارات التحالف في محافظتي الرقة ودير الزور.

وحول الملف الكردي والأحداث التي طرأت عليه في الآونة الأخيرة شدد المعلم على أن سورية لم تسمح بانتهاك سيادتها، وتابع المعلم إن الأكراد “أسكرتهم نشوة المساعدة والدعم الأمريكي”، غير أنه ينبغي عليهم إدراك أن هذه المساعدات لن تستمر إلى الأبد.

من جهته أكد لافروف أن انتصارات الجيش العربي السوري بدعم من الطيران الروسي جعلت حل الأزمة في سورية أكثر نجاحا.

وقال لافروف: “تتوفر لدينا اليوم فرصة لمناقشة جوانب السياسة الخارجية للشراكة بيننا وبالدرجة الأولى ما يتعلق بازدياد إلحاح مسألة التسوية السياسية على ضوء النجاحات التي يحرزها الجيش العربي السوري بمساندة القوى الجوية والفضائية الروسية”.

وأضاف لافروف: “سنتصدى بكل حزم لمحاولات تسييس الموضوع الكيميائي ومحاولات اتهام الحكومة السورية دون أي تحقيقات مهنية بجملة من الحوادث التي وقعت باستخدام مواد سامة في الأراضي السورية”.

شاهد أيضاً

ماليزيا.. انهيار أرضي يدفن قرابة 20 شخصا

دفن انهيار أرضي في موقع بناء في جورج تاون عاصمة ولاية بينانغ بشمال غربي ماليزيا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *