صواريخ كيم جونغ أون قد تصل واشنطن هذا العام

قالت المخابرات الوطنية لكوريا الجنوبية إن جارتها الشمالية قد تصنع صاروخا باليستيا عابرا للقارات يكون قادرا على بلوغ الولايات المتحدة العام الجاري.
وأشار موظفو المخابرات الكورية الجنوبية في خطابهم أمام نواب برلمان البلاد إلى أن موقع بونغيري النووي في كوريا الشمالية جاهز للإطلاق “في أي وقت “.
وأضافوا في الوقت ذاته أنهم لم يسجلوا أية إشارات حول التحضير لإجراء تجربة نووية في القريب العاجل.
يذكر أن الأوضاع في شبه الجزيرة الكورية ازدادت توترا في الأشهر الأخيرة بسبب البرنامج النووي لكوريا الشمالية. فقد أجرت بيونغ يانغ في يوليو/تموز الماضي تجربتين لنماذج الصاروخ الباليستي العابر للقارات. وفي نهاية أغسطس/آب وسبتمبر/أيلول الماضيين قامت كوريا الشمالية بإطلاق صاروخ متوسط المدى فوق الأراضي اليابانية. وفي الـ3 من سبتمبر/أيلول الماضي أعلنت بيونغ يانغ قيامها بتجربة ناجحة للرأس الهيدروجيني. ونتيجة ذلك شدد مجلس الأمن الدولي عقوباته المفروضة على كوريا الشمالية.

شاهد أيضاً

أمير عبداللهيان: عازمون على التفاوض وصولا إلى اتفاق جيد ورصين وحقيقي

اعتبر وزير الخارجية الإيرانية حسين أمير عبداللهيان، أن “الجولة الجديدة لمفاوضات الغاء الحظر في الدوحة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *