بأقل من 24 ساعة الجيش السوري يبعثر المسلحين في ثلاثة محاور

تمكنت وحدات المشاة في الجيش السوري العاملة على محور حرستا، من اكمال الطوق حول المدينة بعد عملية نوعية أنجزت فجراً، وانتهت بفصل حرستا عن دوما بالكامل وعن بقية مناطق الغوطة الشرقية.

القوات المتقدمة من حرستا، التقت بالقوات المتواجدة داخل إدارة المركبات، كما التقت بالقوات التي شطرت الغوطة الشرقية من محور مديرا، وبهذا الإنجاز يكون الجيش السوري قد قسم الغوطة الشرقية إلى ثلاثة أقسام وذلك بعد أقل من 24 ساعة على شطره للغوطة الشرقية من محور مديرا – إدارة المركبات .

حيث باتت التنظيمات الارهابية في الغوطة الشرقية لدمشق محاصرة في ثلاث مناطق منفصلة، الأولى: مدينة دوما وبلدة الريحان، الثانية: مدينة حرستا، والمنطقة الثالثة تضم مدينة عربين وبلدات زملكا وسقبا وحمورية وحزة وعين ترما وجسرين وكفر بطنا وحي جوبر.

وكان الجيش السوري قد تمكن من تطويق التنظيمات الارهابية في مدينة حرستا بشكل الكامل وعزل “حرستا” عن مدينة دوما وبلدة الريحان وذلك بعد التقاء القوات المتقدمة من مواقعها في “كازية الكيلاني” الواقعة على اوتوستراد “دوما _حرستا ” بالقوات المرابطة في محيط ادارة المركبات جنوب حرستا في الغوطة الشرقية لدمشق.

الجيش السوري كان قد شطر مناطق تواجد الارهابيين في الغوطة الشرقية لدمشق إلى قسمين جنوبي وشمالي وذلك بعد التقاء قوات الجيش المتقدمة من بلدة مسرابا باتجاه قرية مديرا، بقوات الجيش المتمركزة في إدارة المركبات في مدينة حرستا، عقب السيطرة الكاملة على قرية مديرا.

شاهد أيضاً

الرئيس الأسد يبرق معزيا الرئيس روحاني بضحايا الهجوم الإرهابي الجبان في الأهواز

وجه الرئيس بشار الأسد برقية للرئيس الإيراني حسن روحاني أعرب فيها عن تعازيه الحارة بضحايا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *