بالفيديو.. لا تهاون في حال راوغ جيش الإسلام في التنفيذ

أكد الإعلامي حسين مرتضى، مدير مكتب قناة العالم الإخبارية في سوريا، أن “الإجتماع الذي عقد في النقطة 95 مابين معبر الوافدين ودوما، كان يضم عدد من مسؤولي جيش الإسلام، وممثلين على الدولة السورية، بناء على طلب المسلحين، وماجرى في هذا الإجتماع، هو نقطة أساسية اعتبرتها الدولة السورية، المدخل للحديث عن أي تثبيت لوقف إطلاق النار، وهو تزويد الدولة السورية بقائمة دقيقة لاسماء المختطفين في سجون جيش الإسلام في دوما، والبدء بإعدادهم لإخراجهم”.

واضاف مرتضى حول الإتفاق أنه “أي محاولة للمراوغة او الإلتفاف من قبل المسلحين لن يكون هناك تفاوض بعد الآن وسيتم استكمال العملية العسكرية”.

دوما

#حسين_مرتضى من #دوماماذا جرى في الاجتماع الذي ضم وفد عن مسلحي جيش الاسلام والوفد الروسي، ما هي شروط الدولة السورية لاخراجهم من دوما، ماذا طلبت الدولة السورية من المسلحين بالضبط، متى سيعلن وقف اطلاق النار بشكل كامل على هذه الجبهة؟ للمزيد من التفاصيل في هذا الفيديو.

Gepostet von ‎صفحة حسين مرتضى الاخبارية‎ am Sonntag, 8. April 2018

شاهد أيضاً

تداعيات الـ S300 والقلق الاميركي ـ الصهيوني: محاولات لتفكيك الشيفرة وزيارة الى اوكرانيا

كتب حسين مرتضى تصعيد استخباراتي من الكيان الاسرائيلي والامريكي، بحثا وراء اساليب لمواجهة منظومة الدفاع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *