“القيادة العامة للجيش”: اعادة الأمن والأمان إلى 65 قرية في ريفي حمص وحماة

 

أعلنت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة السورية أن قوات الجيش والقوات الحليفة والرديفة تمكنت من تطهيرا 1200كم مربع من ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي.
وأضافت القيادة في بيان لها أنها اعادت الأمن والأمان إلى 65 بلدة وقرية كانت تسيطر عليها التنظيمات الإرهابية التي أُرغمت على الخروج من المنطقة بعد تسليم كل ما لديها من أسلحة ثقيلة ومتوسطة
وأكدت القيادة العامة للجيش أن تطهير ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي إنجاز تتجسد أهميته باقتلاع الإرهاب المسلح من تلك المنطقة الجغرافية الحيوية في المنطقة الوسطى التي تشكل عقدة مرور تمثل شرايين للمحافظات المجاورة وبقية المحافظات السورية إضافة إلى تحرير سدي الرستن والحولة وإنهاء تهديد الإرهابيين للمنشآت الحساسة والاستراتيجية
وشددت القيادة العامة للجيش على عزمها وإصرارها على الاستمرار في تنفيذ واجباتها الوطنية والدستورية في الدفاع عن أمن الوطن والمواطنين وملاحقة ما تبقى من فلول التنظيمات الإرهابية المسلحة على امتداد الجغرافيا السورية.

شاهد أيضاً

بالصور..قناة العالم تشارك في معرض سوريا الدولي للاعلام والاعلان

  شاركت قناة العالم الاخبارية في معرض سوريا الدولي للاعلام والاعلان، الذي افتتحه وزير الاعلام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *