تدمير بارجة وهروب الثانية والحوثي يكشف عن مهمتيهما

 

 

كشف رئيس اللجنة الثورية العليا في اليمن، محمد علي الحوثي عن مهمة بارجتين تم تدمير احداها ومن كان على متنها اثناء محاولتها التقدم باتجاه الساحل الغربي.

و‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌قال محمد علي الحوثي في تغريدة له على صفحته الشخصية علی تويتر، ان “‏البارجتين كما تفيد المعلومات كانتت تريدان القيام بعملية إنزال ولكن الرجال الأبطال من القوات البحرية كانوا لها بالمرصاد”.

واضاف الحوثي في تغريدة اخرى ان ‌‌‌‌‌‌‌‌”المروحيات قامت بإسعاف بعض من كان على متن البارجة، ولازال البعض منهم على البارجة المحترقة”.

ولم يستبعد رئيس اللجنة الثورية العليا أن على متن البارجة جنودا أو وخبراء أميركان وأجانب بحسب المعلومات وسرعة وصول المروحيات الى البارجة التي تم تدميرها.

وأكد ذهاب هذه البارجة الى أسواق الحراج قريبا كما تم بيع سابقتها.

‏فيما حذر الحوثي من استهداف الميناء، مؤكدا ان الميناء مدني ولايوجد أي منفذ لتهريب السلاح إليه كون أي سفينة تدخل ميناء الحديدة تخضع للتفتيش من خلال آلية الأمم المتحدة وفوق ذلك تصحب بالعرقلة والتأخير من العدوان.

واستهدفت القوات البحرية اليمنية إحدی بوارج العدوان في الساحل الغربي وهربت البارجة الثانية بعد استهداف الاولی

شاهد أيضاً

سلاح الجو اليمني يستهدف العدو السعودي في الساحل الغربي

نفذ سلاح الجو التابع للجيش واللجان الشعبية، اليوم الجمعة ، عدد من الغارات الجوية على …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *