لافروف: اتفاق خفض التصعيد في الجنوب السوري لا يحتاج لقوات غير سورية

 

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن الاتفاق حول المنطقة الجنوبية لخفض التصعيد يفترض أن لن تكون هناك قوات غير سورية في المنطقة، مؤكدا أنه سوف لن يكون هناك أي تساهل مع “النصرة” و”داعش”.

وقال الوزير لافروف إن روسيا تدعو الدول الضامنة في منطقة خفض التصعيد الجنوبية بسوريا إلى الكف عن استخدام الحيل لكي لا تحارب الإرهابيين.

وأضاف: “روسيا نفذت التزاماتها بمنطقة خفض التصعيد الجنوبية وتسعى لنفس الشيء من الشركاء”.

وعقب محادثاته مع نظيره الأردني أيمن الصفدي، قال الوزير لافروف إن روسيا والأردن سيواصلان تنفيذ الاتفاقيات حول خفض التصعيد في المنطقة الجنوبية من سوريا، إضافة إلى مكافحة الإرهابيين، “المسألة التي لا تزال في رأس قائمة الأولويات”.

وتشمل المناطق الجنوبية من سوريا محافظة درعا والقنيطرة والسويداء، المتاخمة للحدود مع إسرائيل والأردن. وتدخل ضمن منطقة خفض التصعيد الجنوبية، المشكلة في تموز/ يوليو من عام 2017، باتفاق بين روسيا والولايات المتحدة والأردن.

شاهد أيضاً

إيران: السعودية تخفي نشاطها النووي

حذّر سفير ومندوب الجمهورية الاسلامية الايرانية الدائم لدى منظمة الامم المتحدة مجيد تخت روانجي من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *