الاحتلال الأمريكي يحول مدرسة في الرقة لسجن سرّي

بحكم تضارب المصالح بين الدول التي تعتدي وتستغل الحرب المفروضة على سوريا، لاحتلال أجزاء منها والاستمرار في تغذية المجموعات الإرهابية على اختلاف توجهاتها الأيديولوجية، نقلت وكالة الأناضول التركية عن مصادر لها أن القوات الأمريكية في الرقة السورية، حولت مبنى مدرسة إلى سجن ضخم، لاحتجاز عناصر تنظيم “داعش”.

وذكرت المصادر أن السجن أقيم في بناء سابق لمدرسة وسط بلدة “عين عيسى” شمالي الرقة، ووسع وحول إلى سجن ضخم، يضم مئات النزلاء.

وأشارت المصادر إلى أن جميع العاملين في السجن من حرس ومشرفين ومحققين ومديرين هم من الأمريكيين، ويعملون بسرية تامة، ويستقبلون معتقلين بشكل شبه يومي.

كما لفتت أن جميع المعتقلين في السجن من أعضاء “داعش” الأجانب، ومعظمهم قادة في التنظيم.

وأحاطت القوات الأمريكية السجن، الذي تبلغ مساحته نحو 30 ألف متر مربع، بكاميرات مراقبة.

وأوضحت المصادر أن مهاجع السجناء تقع في القبو السفلي، فيما تقع في القسم الأرضي من السجن غرف صغيرة تستخدم للسجن الانفرادي.

شاهد أيضاً

لغياب التنسيق.. مقتل 6 وجرح 15 من قوات “قسد” بغارة أمريكية خاطئة في سوريا

  تسببت غارات أمريكية خاطئة في محافظة دير الزور السورية بمقتل 6 مقاتلين أكراد وإصابة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *