ماذا يجري في الاردن ؟؟

قتل 4 من مرتبات الأجهزة الأمنية  في الاردن وأصيب 24 شخصا آخرون خلال مداهمة أمنية،  في منطقة نقب الدبور شمالي مدينة السلط لضبط المتورطين في تفجير الفحيص.

ونجمت الإصابات بعد وقوع تفجير داخل مبنى خلال المداهمة التي استمرت نحو ٧ ساعات متواصلة، حيث تم نقل المصابين إلى مستشفى السلط الحكومي قبل أن يتم لاحقا نقلهم إلى الخدمات الطبية الملكية، وفق ما أفادت مصادر مطلعة .

وقالت المصادر إنّ “الأجهزة الأمنية كانت تلاحق مطلوبين تحصنوا داخل عمارة في المنطقة، قبل أن يحدث تبادل إطلاق نار بين الجانبين”. من جهة اخرى، أدت المداهمة الأمنية لحدوث أزمة سير خانقة في المنطقة المحيطة وسط تواجد أمني كثيف يطوق المنطقة.

وفي سياق متصل، أصدر النائب العام لمحكمة امن الدولة قرارا بعدم تداول أي اسماء مرتبطة بقضية مداهمة السلط حفاظا على سير مجريات العملية وعدم التاثير عليها، والالتزام بما يصدر عن الناطق الرسمي للحكومة تحت طائلة المسؤولية.

وأفادت مصادر محلية بأن اشتباكات عنيفة وقعت بين قوات الأمن ومنفذي عملية الفحيص في منطقة نقب الدبور بمدينة السلط وأسفرت عن مقتل شخص وإصابة 21 آخرين. وأكدت مصادر مطلعة أن ملاحقة المطلوبين ومحاصرة مبنى سكني في السلط مرتبطة بالانفجار.
وقال المصدر إن الإصابات تنوعت بين عسكريين ومدنيين، موضحا أن توافد الجرحى جراء الحادث إلى المستشفى مستمر.

وكانت الداخلية الاردنية قد كشفت في وقت سابق عن أن الانفجار الذي استهدف دورية مشتركة لقوات الدرك والأمن العام، أمس الجمعة وأسفر عن مقتل رقيب وإصابة 6 آخرين، بمنطقة الفحيص، ناتج عن عبوة ناسفة بدائية الصنع.

و أعلنت المتحدثة باسم ​الحكومة الأردنية، جمانة غنيمات، اليوم الاحد،​ أنه “تم إحباط مخطط إرهابي كبير كان يستهدف البلاد”.

وقالت غنيمات ان ثلاثة “إرهابيين” قتلوا واعتقل خمسة آخرون خلال مداهمة قوات أمنية لمبنى تحصنت فيه مجموعة يشتبه بضلوعها في هجوم استهدف دورية أمنية في غرب عمان الجمعة.

واضافت في بيان انه “تم العثور على جثث ثلاثة ارهابيين تحت أنقاض المبنى المنهار” الذي تمت مداهمته مساء امس السبت في منطقة نقب الدبور في السلط (30 كلم شمال غرب عمان)، مشيرة الى ان اصابة أحد عناصر الأمن بجروح، وأن “حالته العامّة حرجة”.

وأوضحت غنيمات ان “عدد الإرهابيين الذين تم القاء القبض عليهم خلال عملية المداهمة في السلط ارتفع الى خمسة”، بعدما كانت قد أعلنت مساء السبت اعتقال ثلاثة “ارهابيين”.

وقالت إن “عمليات التمشيط لا زالت مستمرة”.

وكانت الداخلية الاردنية قد أعلنت “مقتل عنصر أمني وإصابة ستة آخرين بجروح يوم الجمعة الماضي، في انفجار عبوة ناسفة زُرعت أسفل سيارة تابعة لدورية مشتركة لقوات الدرك والأمن العام مكلّفة حماية مهرجان الفحيص الفني في منطقة الفحيص غرب عمان”.

شاهد أيضاً

تحطم مقاتلة تونسية في البحر ونجاة قائدها

    أعلنت وزارة الدفاع التونسية أن مقاتلة حربية من طراز اف-5 تحطمت في البحر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *