السيسي ييثير الجدل بقانون جرائم المعلومات

أصدر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قانونا مثيرا للجدل حول “جرائم المعلومات” في وقت تندد منظمات الدفاع عن حقوق الإنسان على الدوام بانتهاك السلطات المصرية للحريات وخصوصا على شبكة الإنترنت.

وعملاً بالقانون الجديد، يمكن للسلطات أن تغلق بموجب قرار قضائي اي موقع تعتبر ان مضمونه يشكل “تهديدا للأمن القومي” أو “يعرض اقتصاد البلاد القومي للخطر”.

وتم اغلاق أكثر من 500 موقع اخباري أو لمنظمات غير حكومية في مصر، بحسب مؤسسة حرية الفكر والتعبير التي مقرها في القاهرة، و يكون بامكان المنظمات أو الافراد المستهدفين الطعن بهذا الاجراء.

وينص القانون الجديد ايضا على عقوبة السجن عاما وغرامة تراوح بين خمسين الفا ومئة ألف جنيه مصري (نحو 2440 الى 4885 يورو) “لكل من دخل عمدا او بخطأ غير عمدي على موقع او حساب خاص او نظام معلوماتي محظور الدخول عليه بهدف اتلاف او محو او تغيير او نسخ او اعادة نشر للبيانات او المعلومات الموجودة على ذلك الموقع او الحساب الخاص”.

شاهد أيضاً

الفيضانات و السيول تضرب تونس

لقي 3 أشخاص على الأقل مصرعهم جراء الفيضانات المدمرة التي شهدتها ولاية نابل في شمال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *