اليمن.. الجيش و اللجان يستعيدون كيلو 10 وتصل إلى كيلو 7

 

 

أكدت مصادر ميدانية في محافظة الحديدة بالساحل الغربي لليمن أن الأوضاع العسكرية تشهد هدوءاً كلياً بعد توقف المعارك بين مرتزقة العدوان وقوات الجيش اليمني و اللجان الشعبية.

 

وكانت قوات جيش اليمن واللجان الشعبية قد شنت هجوماً على المواقع التي كانت قد تقدمت فيها مرتزقة العدوان السعودي في محيط الكيلو 10 واستطاعت إعادة مرتزقة الامارات وتحالف العدوان إلى منطقة الكيلو 7 ومحيط كيلو 10 حيث استعادت القوات اليمنية واللجان الشعبية سيطرتها ثلاجة الخلافي والمجمع الصناعي جنوب شرق مدينة الحديدة.

المصادر الميدانية أكدت أن طيران تحالف العدوان حاول بسلسلة من الغارات مساندة قواته لصد هجوم قوات الجيش اليمن و انصارالله إلا أن عناصر المرتزقة لم يتمكنوا من الصمود وسرعان ما استسلمت بعض المجاميع وانسحب البقية.

وبالتزامن مع العمليات العسكرية المعاكسة للقوات اليمنية شنت الأخيرة أيضاً هجوماً على مديرية حيس أقصى جنوب غرب الحديدة، وهو ما مثل خطورة قصوى على ميليشيات التحالف المتقدمين وسط الشريط الساحلي للحديدة الأمر الذي قد يؤدي إلى قطع كافة خطوط الإمداد بالكامل على مرتزقة التحالف وإطباق الحصار عليهم كلياً.

شاهد أيضاً

الفيضانات و السيول تضرب تونس

لقي 3 أشخاص على الأقل مصرعهم جراء الفيضانات المدمرة التي شهدتها ولاية نابل في شمال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *