وزير الداخلية المصري يبحث مع القيادات الأمنية استراتيجية تأمين احتفالات العام الجديد

 

استعرض وزير الداخلية المصري محمود توفيق، مع قيادات أجهزة الوزارة استراتيجية تأمين احتفالات العام الميلادي الجديد، وأعياد الميلاد. وقالت الوزارة، في بيان الأحد، “عقد وزير الداخلية السيد محمود توفيق اجتماعاً، مع عدد من مساعدي الوزير والقيادات الأمنية، لبحث استراتيجية العمل الأمني في المرحلة الحالية واستعراض محاور الخطة الأمنية لتأمين احتفالات الأخوة الأقباط والعام الميلادي الجديد”.

واستعرض الوزير توفيق، بحسب البيان، مع القيادات الأمنية بمختلف مديريات الأمن “استعدادات الأجهزة الأمنية لتأمين المواطنين خلال فترة الاحتفالات وخطط انتشار القوات بالعديد من المحاور الرئيسية ودور العبادة والمنشآت الهامة والحيوية والمقاصد السياحية على مستوى الجمهورية”. وشدد الوزير، على “اتخاذ أعلى درجات الحذر واليقظة ومضاعفة الجهود المبذولة وتفعيل جميع الإجراءات والتدابير اللازمة لتأمين تلك المنشآت، واتخاذ كافة الإجراءات لإحكام الرقابة والسيطرة الأمنية على الطرق المحيطة والمؤدية إليها”، لافتاً إلى “أهمية تحلى القوات بالجاهزية التامة والكفاءة العالية، ونشر الدوريات الأمنية وخدمات المرور والنجدة وتعزيز الأكمنة بما يمكنها من التعامل مع مختلف المواقف الطارئة والمحتملة”.

واستهدف انفجار بعبوة بدائية الصنع، الجمعة الماضية، حافلة تقل سائحين من فيتنام بمنطقة المريوطية بالهرم، التابعة لمحافظة الجيزة جنوبي العاصمة، ما أسفر عن مقتل 3 منهم، بالإضافة إلى مرشد سياحي مصري.

شاهد أيضاً

تونس.. اتحاد الشغل يشترط على الحكومة زيادة الأجور

أكد الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل، نور الدين الطبوبي، استعداد اتحاده “للتوصل إلى حل” …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *