أبو الغيط يوضح موقفه من عودة سوريا للجامعة 

قال الأمين العام للجامعة العربية، أحمد أبو الغيط، إنه لا يوجد توافق بعد بين الدول الأعضاء قد يسمح بعودة عضوية سوريا، التي جرى تعليقها عام 2011.

وأضاف أبو الغيط خلال زيارة إلى العاصمة اللبنانية بيروت: “أتابع بدقة شديدة جدا هذا الموضوع، لكنني لم أرصد بعد أن هناك خلاصات تقود إلى التوافق الذي نتحدث عنه والذي يمكن أن يؤدي إلى اجتماع لوزراء الخارجية (العرب) يعلنوا فيها انتهاء الخلاف وبالتالي الدعوة إلى عودة سوريا لشغل المقعد”.

ومن المقرر أن تعقد الجامعة العربية اجتماع قمة لزعماء الدول الأعضاء في نهاية مارس المقبل في تونس.

وعند سؤاله عن فرص عودة سوريا إلى الجامعة العربية، أشار أبو الغيط إلى أنه من المقرر أن يعقد وزراء خارجية الدول الأعضاء اجتماعين قبل القمة.

وأضاف: “لكن المسألة ليست مسألة وقت، المسألة هي إرادة. المسألة هي توافق الدول فيما بينها. لكي تعود سوريا لا بد من توافق”.

شاهد أيضاً

رئيس الجزائر المؤقت يبدأ بالتعينات المؤقتة

في خطوة يراها الشعب الجزائري غير مفهومة أو ذات نتيجة، ذكر تلفزيون النهار الجزائري، أن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *