لاريجاني: عندما انتهت الحاجة تخلت اميركا عن صدام واسقطته

اكد رئيس البرلمان الايراني علي لاريجاني في كلمته بمناسبة اسبوع الدفاع المقدس انه عندما انتهت الحاجة تخلت اميركا عن صدام واسقطته.

ان الكيان الصهيوني بدأ بفتنة بين العرب والفرس وهذا ما كانت تريده اميركا والكيان الصهيوني ولان اميركا كانت قد تلقت ضربة جدية من الثورة الاسلامية وكانت قد تلاشت الاسس والافكار التي اسسها النظام البهلوي في المنطقة بفضل الثورة الاسلامية.

وشدد لاريجاني انه: على الدول العربية ان تعلم ان واشنطن تنظر اليها من منظور المصالح وان اميركا التي تلقت ضربة من انتصار الثورة الاسلامية ساندت ودعمت صدام في حربه ضد ايران وقد توهم صدام انه بدعم اميركا يستطيع التمكن من هزيمة الجمهورية الاسلامية وان اميركا واعوانها قد دعموا صدام بكل الاشكال الدعمك في الحرب ضد ايران و عندما انتهت الحاجة الاميركية من صدام تخلت اميركا عن صدام واسقطته.

واكد لاريجاني ان :” الصهاينة والاميركيون يختلقون المشاكل لدول المنطقة” .

واشار لاريجاني الى انه :” إبان الحرب المفروضة كافة القطعات العسكرية من جيش وحرس الثورة وقوات التعبئة وقفت صفا واحدا ضد المعتدي وان ايران وبعد انتهاء الحرب المفروضة غضت الطرف عن الدول التي قدمت الدعم المالي لنظام صدام

واشار لاريجاني انه : عندما عانى الشعب العراقي والسوري من الارهاب فالقوات الايرانية ساعدتهما للتخلص منه .

وانطلقت فعاليات العرض العسكري السنوي صباح اليوم في طهران و30 محافظة ايرانية بمناسبة ذكرى الدفاع المقدس، الحرب المفروضة على ايران ابان فترة 1980-1988.

وتشارك في العرض وحدات من القوة الجوية والبحرية والبرية التابعة للحرس الثوري والجيش والشرطة وحرس الحدود في مختلف مناطق ايران .

شاهد أيضاً

وزيرة العدل اللبنانية تطالب بتحقيق حول أحداث الليلة الفائتة

طلبت وزيرة العدل في الحكومة اللبنانية ماري كلود نجم من المدعي العام التمييزي غسان عويدات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *