حل مؤقت لأزمة الوقود في لبنان

بدأت اليوم محطات المحروقات في بيروت وكل مناطق لبنان ببيع المحروقات بعد الاجتماع الذي عقد، مساء امس الجمعة، بين رئيس الحكومة سعد الحريري وممثلي تجمع شركات مستوردي النفط في لبنان.

وأعلن نقيب اصحاب محطات المحروقات، سامي البراكس، تعليق التوقف القسري عن بيع المحروقات، بعد التفاهم الذي تم التوصل اليه في الاجتماع الذي عقد بين رئيس الحكومة سعد الحريري وممثلي تجمع شركات مستوردي النفط في لبنان والذي تعهد بموجبه رئيس التجمع بتسليم المشتقات النفطية الى اصحاب المحطات بالليرة اللبنانية.

يشار الى ان محطات الوقود شهدت في العديد من المناطق اللبنانية، مساء أمس، ازدحاما على تعبئة الوقود بعد اعلان اصحاب محطات الوقود، الإضراب القسري لحين إيجاد حل لشراء المحروقات بالليرة، وتوقف المحطات عن بيع المحروقات لحين صدور وثيقة خطية عن الجهات الرسمية المعنية بشراء المحروقات بالليرة اللبنانية.

وشهدت بيروت والضواحي، زحمة سير بسبب اكتظاظ السيارات على محطات الوقود، فيما أقفلت بعض المحطات ورفعت خراطيمها.

شاهد أيضاً

التقويم الايراني يسجل يوم استشهاد الفريق سليماني يوما عالميا للمقاومة

صادق مجلس الثقافة العامة الايراني على تسجيل يوم 3 كانون الثاني/يناير في التقويم الايراني، يوما …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *