قوات حفتر تعترف بإسقاط مقاتلتها وأسر طيارها

أعلنت القيادة العامة لقوات حفتر يوم السبت، فقدان الاتصال بطائرة حربية من طراز ميغ 23 بعد تنفيذها مهام قتالية غرب البلاد.

وقالت قيادة قوات حفتر في بيان صحفي إن “القيادة العامة لقوات حفتر تعلن فقدانها الاتصال بإحدى طائراتها المقاتلة من طراز ميغ 23 مساء يوم السبت وذلك بعد تنفيذها لمهام قتالية”.

وأشار البيان، إلى أن “قائد الطائرة اللواء طيار عامر الجقم العرفي، ظهر بعد فترة وجيزة وهو في قبضة “إرهابيين” من مدينة الزاوية” حسبما جاء في البيان.

وكانت قوات حكومة الوفاق الوطني الليبية، أعلنت في وقت سابق يوم أمس، أنها أسقطت طائرة حربية تابعة لقوات حفتر، جنوبي طرابلس، فيما تستمر المعارك بمحيط العاصمة بين حكومة الوفاق وقوات حفتر لتحريرها ممن يصفهم بالإرهابيين.

وذكرت عملية “بركان الغضب” التي تنفذها قوات الوفاق، عبر (تويتر)، أن: “قواتنا البطلة تنجح قبل قليل في إسقاط طائرة حربية نوع ميغ 23 تابعة لمجرم الحرب المتمرد حفتر في محيط محور اليرمو”، على حد وصف التغريدة”.

​وتعاني ليبيا، منذ سقوط نظام معمر القذافي عام 2011، انقساما حادا في مؤسسات الدولة بين الشرق، الذي يديره البرلمان بدعم من قوات حفتر، والغرب الذي تتمركز فيه حكومة الوفاق الوطني، التي فشلت في الحصول على ثقة البرلمان.

شاهد أيضاً

ايران والعراق نحو رفع التبادل التجاري لـ20 مليار دولار

اكد السفير الايراني في بغداد ايرج مسجدي ووزير التجارة العراقي احمد حسين عبيد على رفع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *