الرد الإيراني على التهديد الأميركي .. “ردّنا سريع ومؤثر”

تحاول الإدارة الأميركية التغطية على عجزها في ملفات عدّة داخلية وخارجية وحرف الأنظار عن هذا الفشل بالتهديد بـ “سلوك إرهابي” في الخليج، ومحاولة استفزاز البحرية الإيرانية التي بدورها توعدت بالرد.

القائد العام للحرس الثوري اللواء حسين سلامي اعتبر أن أمن الخليج من استراتيجيات أمن إيران، متوعداً بالرد على أي تهديد بحزم وسرعة وبصورة مؤثرة.

وخلال زيارة تفقدية إلى منطقة “نازعات” في جزر بوموسى وتنب الكبرى وقشم اليوم الخميس توجه إلى الأميركيين بالقول “مصممون وجادون تماماً في الدفاع عن أمننا القومي وحدودنا المائية وأمن ملاحتنا البحرية وأمن قواتنا الدفاعية وسنرد بحزم على أي أجراء تخريبي”.

وأضاف “لقد أصدرنا الأوامر إلى وحداتنا البحرية باستهداف أي سفينة أو وحدة حربية من القوات الارهابية الأميركية لو أرادت تهديد سفننا”.

وأشار اللواء سلامي إلى التخبط في كيفية قيادة أميركا للوحدات العسكرية بسبب انتشار فيروس كورونا.

ظریف: القوات الأمريكية تستفز قواتنا في الخليج

بدوره، ردّ وزیر الخارجیة محمد جواد ظریف علی تهدیدات الرئیس الأمریکي دونالد ترامب ضد القوات الإیرانیة فی میاه الخلیج، وأشار إلی وجود القوات الأمریکیة علی بعد 7 الاف میل من الأراضي الأمریکیة وعلی شواطئ الخلیج وکتب “إنهم یستفزون بحارتنا هناك”.

وأشار ظريف عبر حسابه على تويتر إلى المشاكل التي تعاني منها أمريكا والناجمة عن فيروس كورونا قائلاً “إن 5 الاف عنصر في الجيش الأمريكي مصابون بالفيروس ويجب على ترامب أن ينظر في وضعهم، وليس اطلاق التهديدات”.

وكان الرئيس الامريكي دونالد ترامب هدد أمس الأربعاء في تغريدة له على حسابه على تويتر بالقول إنه “أوعز الى القوات البحرية الأمريكية بتدمير الزوارق الايرانية اذا ضايقت السفن الامريكية” على حد قوله.

الخارجية الإيرانية استدعت “راعي المصالح الأميركية”

وفي هذا السياق، استدعت الخارجية الإيرانية السفير السويسري لديها بدوره الراعي للمصالح الأمريكية.

وسلمت الخارجية السفير السويسري مذكرة احتجاج تجاه تهديدات القوات الامريكية بما فيها التواجد غير الشرعي والإجراءات غير القانونية والمزعزعة للاستقرار لسلاح البحرية الامريكية بالقرب من المياه الشمالية للخليج والساحل الإيراني.

وأوضح المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي أن المذكرة ذكّرت الحكومة الأمريكية بضرورة احترام القوانين الدولية للسلامة البحرية وحرية الملاحة من قبل جميع الأطراف.

كما حذرت من أن إيران وبينما تدافع بقوة عن حقوقها البحرية، ستردّ وبشكل مناسب على أي تهديدات وإجراءات غير قانونية وعدوانية.

شاهد أيضاً

إيران: السعودية تخفي نشاطها النووي

حذّر سفير ومندوب الجمهورية الاسلامية الايرانية الدائم لدى منظمة الامم المتحدة مجيد تخت روانجي من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *