وزيرا الصناعة والصحة يحطان في الهرمل والبقاع الشمالي

تابع وزير الصناعة عماد حب الله جولته البقاعية على المصانع والمؤسسات والمستشفيات لليوم الثاني على التوالي، وبعد زيارة البقاع الاوسط امس جال اليوم في البقاع الشمالي والهرمل، رافقه في الجولة النواب غازي زعيتر، إيهاب حماده والوليد سكرية، ورؤوساد بلديات واتحادات.

المحطة الأولى كانت للإطلاع على براد الجمعية التعاونية الزراعية، ثم معمل تصنيع الاعلاف في الهرمل، بعدها انتقل الوفد الى بلدة القاع للإطلاع على أراض مخصصة لانشاء منطقة صناعية، وكان في استقباله رئيس بلدية القاع بشير مطر وكاهن البلدة الاب اليان نصرالله.

المحطة الأخيرة في الهرمل كانت قسم الكورونا في المستشفى الحكومي بالمدينة، حيث انضم إلى الجولة وزير الصحة حمد حسن، الذي سلّم المستشفى أجهزة مخصصة لعلاج الفيروس مقدمة من الكويت وقطر وإيران.

حسن أكد على أهمية الدور الذي تلعبه إدارة مستشفى الهرمل الحكومي بالتعاون مع البلديات والاتحادات ضمن الامكانيات المتاحة، و”ما نقدمه اليوم لنكون على اهبة الاستعداد لتلبية اي نداء استغاثه يدعونا اليه واجبنا الوطني ومن اجل الوقوف بوجه كورونا”.

وزيرا الصناعة والصحة يحطان في الهرمل والبقاع الشمالي

وأضاف “اليوم نقدم أجهزة استلمناها من الكويت وقطر ونخصهما بالشكر، وجزء من الجمهورية الإسلامية الإيرانية التي خصتنا بمحبة زائدة تؤكد على التعاون الواجب من أجل  مكافحة مرض الكورونا وخاصة في منطقة بعلبك الهرمل.. ونبارك لأهلنا في الهرمل تسلمهم هذه الاجهزة، ونشد على أيدي الطاقم الطبي ونحن على استعداد لتقديم الدعم اللازم في وزارة الصحة، ولن نألو جهدا بتقديم ما يمكن من أجل تطوير القطاع الاستشفائي العام من أجل خدمة الإنسان”.

حب الله شكر حسن على متابعته وجهوزيته الدائمة للمناطق المنئي عنها لتأمين الرعاية الصحية والمساندة بكل القدرات للانتقال الى اقتصاد منتج بدعم الصناعة وتأهيل المناطق الصناعية.

وأضاف “ما نراه من أجهزة مصنعة مقدمة اليوم من دول صديقة وشقيقة توازي من حيث الجودة المنتجات العالمية من حيث التصنيع”.

من جهته شدد النائب زعيتر على اعطاء الاولوية للمستشفيات الحكومية.

وزيرا الصناعة والصحة يحطان في الهرمل والبقاع الشمالي

بعد الهرمل، زار وزير الصناعة مصنع كلير كلاس لتصنيع الزجاج في بعلبك برفقة النائبين أنور جمعة وعلي المقداد، وكان في استقباله مدير المصنع علي ركان علام.

وأكد حب الله أن الزيارة تأتي ضمن الجولة البقاعية على المناطق الصناعية لتفقد أوضاعها والتعرف على مشاكلها ومتطلباتها لدعم الصناعة على مستوى الوطن، وآن الأوان أن تدعم الحكومة اللبنانية الصناعة بدعم جدي، وهذا ما أقره مجلس النواب منذ ثلاثة أيام من أجل الحفاظ على الصناعة اللبنانية وتطويرها، وما نراه اليوم يلزمه الامكانيات من أجل التطوير.

النائب المقداد شكر الوزير على جولته الاستشفائية الصحية من خلال العمل على دعم المؤسسات الصحية والاستشفائية.

شاهد أيضاً

محتجون اعتصموا في بعلبك للمطالبة بمكافحة الفساد

أفادت وكالة في بعلبك، أن محتجين نظموا اعتصاما في ساحة الشاعر خليل مطران في بعلبك، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *