الشيخ يزبك: بالعزيمة نحقّق الاكتفاء الذاتي

أكد رئيس الهيئة الشرعية في حزب الله الشيخ محمد يزبك أن “التقصير في أداء المسؤولية أوصلنا إلى ما نحنا فيه من مصائب ومِحن”، مشيرا إلى أن “كل منا مسؤول وكل من موقعه وبامكاننا ان نتدارك الأزمة”.

كلام الشيخ يزبك كلمة له خلال لقاء نظّمته الاحزاب اللبنانية والقوى الوطنية والاسلامية في حسينية الإمام الخميني (قده) حول الأوضاع الأمنية والمعيشية الخاصة برؤساء البلديات بحضور وزير الصحة حمد حسن، النواب حسين الحاج حسن، غازي زعيتر، ابراهيم الموسوي، إيهاب حمادة، علي المقداد، أنور جمعة، والمعاون السياسي للأمين العام لحزب الله حسين الموسوي ، رئيس الهيئة التنفيذية في حركة أمل مصطفى الفوعاني، مسؤول منطقة البقاع في حزب الله الدكتور حسين النمر، مسؤول حركة امل في البقاع اسعد جعفر، مدير العمل البلدي في حزب الله الشيخ مهدي مصطفى، مسؤول الشؤون البلدية في حركة امل صبحي العريبي، امين فرع البقاع في حزب البعث على المصري، منفذ الحزب السوري القومي الاجتماعي عي عرار، مسؤول المؤسسات الرسمية في حزب الله هاني فخر الدين إضافة الى رؤساء بلديات واتحادات مخاتير وروابط اختيارية.

الشيخ يزبك: بالعزيمة نحقّق الاكتفاء الذاتي

وقال الشيخ يزبك “يمكننا مواجهة القوى الاستكبارية عندما نوحّد هدفنا لتحقيق الأمن والعيش الكريم لجميع اللبنانيين”، مضيفا: “بالعزيمة قادرون على تحقيق الاكتفاء الذاتي في كافة المجلات”، وقال إن “الفقر لا يواجه إلا بتشابك الأيدي والتعاون”.

وأشار سماحته الى أن “مجتمعاتنا محكومة بوسائل إعلامية أكثر سوءًا وضررا من المدافع والأسلحة المخربة”، متطرقا إلى الإساءة التي ارتكبتها صحيفة “الشرق الأوسط” بحق المرجعية الدينية العليا في العراق آية الله السيد علي السيستاني.

وأدان الشيخ يزبك ما ورد في الصحيفة، مؤكدا أن “آية الله السيد علي السيستاني حمى العراق من قوى الإرهاب والتعدي ولم يعد رمزا مرجعيا فحسب بل رمزا وطنيا”.

وختم الشيخ يزبك قائلا “إننا قوم لا نذلّ ومواقفنا مشهودة ولبنان سبّاق في الدفاع عن السيادة والاستقلال”.

الشيخ يزبك: بالعزيمة نحقّق الاكتفاء الذاتي

شاهد أيضاً

الرئيس عون استقبل ماس: ماضون بمكافحة الفساد والتحقيق الجنائي

أكد رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال عون أن “لبنان ماض في إجراء الاصلاحات الضرورية ومكافحة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *