رحل الأنيس .. انيس نقاش وداعاً

كتب الاعلامي حسين مرتضى:

في حياتنا الاجتماعية يمكن أن نفرق بين العمل والعاطفة لكن هذه المعادلة لا يمكن تطبيقها مع إنسان يمتلك الكثير من المواصفات المميزة في شخصيته.
الفراق صعب في مختلف الحالات فكيف إذا كان فراق الصديق الذي ترك أثر لا يمحى.
رحل اليوم عن عالمنا مناضل من الطراز الرفيع ومفكر مبدع وصاحب رؤية استراتيجية تركت أثرها على الكثير من الأحداث في المنطقة والعالم.
أنيس نقاش الانسان صاحب الشخصية المميزة رحلت تاركاً وراءك تاريخ مشرف يشهد له الجميع.
من خلال اللقاءات والنقاشات التي كانت تدور بيننا حول مختلف الأحداث في المنطقة كنت متفائل بالنصر ومؤمن به كيف لا وأنت أحد علامات هذا النصر.

شاهد أيضاً

حقيقة ما جاء في لقاء الرئيس الأسد مع الاعلاميين والباحثين

كتب حسين مرتضى .. ماتزال مختلف وسائل الاعلام العربية والدولية تحاول الحصول على أي معلومة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *