أخبار عاجلة

الحشد الشعبي: رواية واشنطن لقصف قواتنا على الحدود العراقية السورية كاذبة

علّق الحشد الشعبي على العدوان الأمريكي الأخير الذي استهدف موقعاً له على الحدود العراقية السورية، مؤكدا أن قواته تعرضت قبل أيام لاعتداء آثم من قبل القوات الأميركية، أسفر عن استشهاد أحد عناصره.
 

وأشار بيان الحشد إلى خطورة هذا الموضوع وانعكاسه على سيادة وأمن واستقرار العراق، وأنه ينبئ بتطورات خطيرة، داحضا الرواية الأمريكية التي قالت إن قواته كانت موجودة في الأراضي السورية، ومؤكدا أن مجاهدي الحشد الشعبي كانوا عند الحدود لحماية الأراضي العراقية من تسلل الإرهابيين.

وجاء في البيان:

“تعرضت قبل أيام قواتنا لاعتداء آثم من قبل القوات الامريكية، أسفر عن استشهاد أحد مقاتلينا، ولخطورة هذا الموضوع وانعكاسه على سيادة وأمن واستقرار بلدنا الحبيب العراق، انتظرت هيئة الحشد الشعبي مدة من الزمن حتى اكتمال الرواية الكاملة حول هذا الاعتداء والتحقق من أن مقاتلينا لم يكونوا متواجدين في عمق الأراضي السورية، عكس ما قالته رواية القوات الأمريكية المعتدية، وأن أبطالنا كانوا ضمن الشريط الحدودي بين البلدين لحماية الأرض العراقية من الإرهاب.

وبعد هذا التأكد نعلن رسميا أن قواتنا كانت ضمن خط الدفاع العراقي وأن هذا الاعتداء ينبئ بتطورات مستقبلية خطيرة لا بد من الوقوف دون حصولها، وعلى الجهات المختصة والمعنية القيام بواجبها اتجاه أبناء الحشد الذين ضحوا وما زالوا في سبيل أمن العراق.

الرفعة والعز لشهيدنا الأبي ولجميع شهداء العراق الذين واجهوا الإرهاب ببسالة وشجاعة”.

شاهد أيضاً

حركة “أمل”: تعطيل ولادة الحكومة هو شأن يصل إلى حد الخيانة للبنانيين

توقّف المكتب السياسي في “​حركة أمل​”، عند “حلول ​شهر رمضان​ المبارك الذي يحلّ على ال​لبنان​يين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *