الأمل بالعمل .. الرئيس الأسد يرسم خارطة العمل الاعلامي للمرحلة القادمة

كتب حسين مرتضى ..

لأن الاعلام هو السلطة الرابعة وله الدور الرقابي في العمل الحكومي فقد أكد الرئيس الأسد في كلمته خلال ترؤسه اجتماع الوزارة الجديدة على أهمية الاعلام في المرحلة القادمة حيث أكد سيادته على ضرورة التواصل بين الحكومة والمواطن.
وقد أوضح الرئيس الأسد أن على الاعلام أن يركز  على قضية محاربة المفاهيم الدخيلة على المجتمع السوري خاصة في ظل الهجمة العالمية لتشويه المفاهيم الوطنية لكل الدول من دون استثناء والتي تهدف إلى إلغاء علاقة الإنسان بوطنه وتحويله إلى شخص تحركه الغرائز والمصالح فقط.
وأضاف سيادته أن القضية الثانية هي دور الإعلام في أن يكون جسراً بين المواطن والمسؤول.
حيث لا يمكن للإعلام أن ينجح إن لم تتوافر لديه المعلومة والمعلومة موجودة لدى باقي الوزارات والمؤسسات بشكل أساسي وبالتالي يجب التعاون مع الاعلام ليتحقق النجاح.
وقد أكد سيادته على دور الاعلام في ايصال ما تحققه الجهات الحكومية للمواطنين بعيداً عن أسلوب الاعلام التقليدي من حيث طريقة التعاطي مع الخبر ونقل صورة الواقع بمصداقية ومهنية.

شاهد أيضاً

“قانون قيصر” والتحول من التدخل الخارجي المباشر إلى تدخل الداخلي عبر منظمات مشبوهة

كتب حسين مرتضى .. بعد فشل الهدف من الإجراءات الاحادية الجانب والتي فرضتها الإدارة الأمريكية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *