بوتين وميركل بحثا أزمة المهاجرين عند حدود بيلاروس والاتحاد الأوروبي

ناقش الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والقائمة بأعمال المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل آخر تطورات أزمة المهاجرين المتواصلة عند حدود بيلاروس مع جيرانها الأعضاء في الاتحاد الأوروبي.

وأكدت الرئاسة الروسية (الكرملين) في بيان أصدرته الأربعاء أن بوتين وميركل، خلال المكالمة التي جرت بمبادرة من الجانب الألماني، ناقشا بالتفصيل قضية المهاجرين عند حدود بيلاروس والاتحاد الأوروبي وأعربا عن قلقهما إزاء العواقب الإنسانية التي تجلبها هذه الأزمة.

وتابع البيان أن بوتين عرض إقامة قنوات لمناقشة المشاكل العالقة في هذا المجال ضمن إطار اتصالات مباشرة بين ممثلين عن دول الاتحاد الأوروبي والحكومة البيلاروسية، مضيفا أن الرئيس الروسي والمستشارة الألمانية اتفقا على مواصلة حوارهما بهذا الشأن.

من جانبها، أعلنت الحكومة الألمانية أن “ميركل خلال الاتصال حملت الحكومة البيلاروسية المسؤولية عن استغلال المهاجرين كأداة”، واصفة هذا الأسلوب بأنه “غير إنساني وغير مقبول”، ودعت بوتين إلى “ممارسة ضغط على حكومة مينسك بغية حل الأزمة”.

شاهد أيضاً

أمير عبداللهيان: عازمون على التفاوض وصولا إلى اتفاق جيد ورصين وحقيقي

اعتبر وزير الخارجية الإيرانية حسين أمير عبداللهيان، أن “الجولة الجديدة لمفاوضات الغاء الحظر في الدوحة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *