قواعد السياسة تبدلت .. واشنطن أقرت بهزيمة مشروعها في سورية ..

كتب حسين مرتضى ..

تبدلت قواعد الاشتباك السياسي في المنطقة بعد سنوات من مهاجمة الدولة السورية بمختلف مكوناتها ومع فشل تحقيق أي تقدم على الجبهة السورية سقط مشروع عزل سورية.
مصادر اعلامية نقلت حديث للسفير الأميركي السابق في سورية روبرت فورد إنّ «السياسة الأميركية فشلت في إنشاء حكومة سورية عن طريق المفاوضات».
وللتاريخ نقول بأن السفير فورد هو أحد المشرفين على المشروع الأمريكي الذي استهدف الشعب السوري.
وقد تحدث “فورد” بأن “المعارضة” فشلت في تحقيق أي إنجاز على الأرض وخاصة بأن واشنطن فشلت في إيجاد صيغة مشتركة بين مختلف الفصائل.
ومن خلال حديثه يعترف بأن الدولة السورية تمكنت من استعادة السيطرة على المناطق التي كانت خارج سيطرة الدولة وبالتالي هذا اعتراف بفشل المشروع الأمريكي عسكرياً في سورية.
وعلى الصعيد الاقتصادي فإن الدولة السورية ورغم محاولات تدمير الاقتصاد السوري إلا أن العجلة الاقتصادية استمرت بالدوران.
حديث فورد جاء بعد اندفاع عدد من الدول العربية باتجاه دمشق بهدف إستعادة العلاقات مع سورية وهذا اعتراف بفشل سياسة العزل التي ضغطت الإدارة الأمريكية على عدد من الدول العربية لعزل سورية عن محيطها السياسي.
ومن خلال حديث فورد نجد اعتراف ضمني من قبل ولشنطن بانتصار سورية وبالتالي فإن حكمة الرئيس الأسد انتزعت الانتصار رغم كل الظروف الإستثنائية التي تم فرضها على سورية.

شاهد أيضاً

“قانون قيصر” والتحول من التدخل الخارجي المباشر إلى تدخل الداخلي عبر منظمات مشبوهة

كتب حسين مرتضى .. بعد فشل الهدف من الإجراءات الاحادية الجانب والتي فرضتها الإدارة الأمريكية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *