زاخاروفا: اتهام الغرب بعلاقة روسيا بالوضع في كازاخستان لا معنى له

أكدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا اليوم أن مزاعم الغرب حول علاقة روسيا بالوضع في كازاخستان لا معنى لها.

ونقلت وكالة سبوتنيك الروسية عن زاخاروفا قولها في لقاء إذاعي إن “الكلام حول أن روسيا معتدية وغير ذلك والذي يسمع من أشخاص لم يكونوا أبداً محللين عميقين أو خبراء في الوضع ولا ينتمون إلى هذا العالم على الإطلاق هو نوع من الهراء”.

وأضافت زاخاروفا إن “تقييمات الدول الغربية حول أن نشر قوات حفظ السلام التابعة لمنظمة معاهدة الأمن الجماعي في كازاخستان بشكل غير قانوني يمليها الغضب لدى هذه الدول لأنها لا تستطيع الاستجابة للازمات بشكل فعال” مشيرة إلى أن منظمة معاهدة الأمن الجماعي تصرفت بشكل احترافي وعملت بسرعة على استقرار الوضع في كازاخستان في حين أن معظم العمليات التي قامت بها الدول الغربية باءت بالفشل.

من جهتها أكدت السفارة الروسية في الولايات المتحدة في بيان أنه ليس لدى واشنطن أسباب لتقديم المشورة لقوات حفظ السلام التابعة لمنظمة معاهدة الأمن الجماعي بشأن كيفية استعادة النظام ومراقبة حقوق الإنسان في كازاخستان.

وقالت السفارة إنه “على عكس القوات الأمريكية التي تحتل مناطق في سورية وكوسوفو في صربيا تقوم قوات حفظ السلام التابعة لمنظمة الأمن الجماعي بمهمة ضمان أمن البنية التحتية الحيوية بناء على طلب سلطات كازاخستان”.

وكانت منظمة معاهدة الأمن الجماعي أرسلت قبل أيام قوات حفظ سلام إلى كازاخستان بهدف حماية المباني الإدارية والدبلوماسية في البلاد ومساعدة الجيش في الحفاظ على القانون والنظام.

شاهد أيضاً

فولودين: أمريكا وكندا وسويسرا أكثر المتسببين بارتفاع أسعار الطاقة والغذاء عالمياً

اعتبر رئيس مجلس الدوما الروسي فياتشيسلاف فولودين أن الولايات المتحدة الأمريكية وكندا وسويسرا أكثر المتسببين بزيادة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *