مرة جديدة يبرز الجانب الايجابي للجيش العربي السوري

كتب حسين مرتضى ..

الجيش العربي السوري العقائدي وعندما نتحدث عن عقيدة الجيش العربي السوري نجد كل معاني الفداء والبطولة كما نجد الحفاظ على الدستور والحفاظ على أمن وأمان الشعب.
في سورية تجد حالة من الاندماج بين القيادة ممثلة بالرئيس الأسد والشعب الصامد والجيش العقائدي إضافة إلى أن سورية دولة مؤسسات والتحالفات الاستراتيجية الحقيقية القائمة على احترام السيادة وبالتالي كانت تلك هي المعادلة التي حققت النصر.
بالعودة إلى حديثي عن الجيش العربي السوري الذي كان لي الشرف بتغطية معاركه في وجه الإرهاب ماتزال صور الجنود والضباط ماثلة أمامي عندما تجد عسكري يحمل رجلاً مسناً وآخر يساعد عجوزاً ومجنداً يشارك الأطفال لعبة كرة القدم.
كثيرة هي الحالات الإنسانية التي كان الجيش العربي السوري مشاركاً بها.
يوم أمس ومن خلال متابعة الرئيس الأسد وتوجيهاته تم حل مشكلة تسويق محصول الحمضيات والحل كان من خلال شراء المحصول كاملاً عبر وزارة الدفاع السورية ليكون المحصول ضمن نفقات إطعام الجيش.
هنا نسجل حالة جديدة للتدخل الايجابي للمؤسسة العسكرية فمن يحارب الإرهاب في ميدان القتال يحارب الإرهاب الاقتصادي.

شاهد أيضاً

لبنان .. ما بين خطة “شيا” وجعجعة التجاذبات السياسية

كتب حسين مرتضى .. في مقالات سابقة تحدثنا عن ربيب السفارة الأمريكية في لبنان ونقصد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *