مرسوم العفو الرئاسي خطوة جديدة على طريق الحل السياسي

كتب حسين مرتضى ..

ماتزال عمليات التسوية مستمرة في سورية وهذه التسوية تتنقل بين المحافظات السورية وقد بدأت عمليات التسوية منذ سنوات وفي الفترة الأخيرة أصبحت تلك العمليات شاملة والهدف منها الانطلاق نحو تسوية سياسية بعيدة عن التدخلات الخارجية.
لقد حاولت الدول المتآمرة على سورية استغلال ورقة اللاجئين سياسياً لتأتي عمليات التسوية بمثابة رد حاسم من قبل القيادة السورية.
وبالتزامن مع عمليات التسوية جاء العفو الرئاسي الذي أصدره سيادة الأسد والذي شمل ملف هام بالنسبة للعسكريين الفارين داخلياً وخارجياً.
إن صدور سلسلة من مراسيم العفو يعزز ثقة المواطنين بدولتهم ويؤكد على أن الحل السياسي يبدأ من الداخل وبعيداً عن المصالح الدولية.

شاهد أيضاً

سماحة الأمين .. العمل على وقف السجالات السياسية والشراكة الوطنية أساس النجاح

كتب حسين مرتضى .. عندما يكون القائد متابعاً لأدق التفاصيل عندها تكون الثقة كبيرة بالقائد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *