الجيش اللبناني يكثف تعزيزاته الأمنية عشية الإنتخابات النيابية

بدأ الجيش اللبناني، اليوم السبت، تعزيز انتشاره في مدن البلاد وشوارعها استعدادا للانتخابات البرلمانية المرتقبة غدا الأحد. وشوهدت عشرات المدرعات والآليات العسكرية التابعة للجيش تتحرك في العاصمة بيروت وتتمركز في عدد من الشوارع والساحات.

وأعلن الجيش في بيان عبر حسابه على تويتر، أن وحداته “بدأت الانتشار على الأراضي اللبنانية كافة لحفظ أمن العملية الانتخابية وضمان سلامة إجرائها”، ودعت قيادة الجيش عبر البيان ذاته، المواطنين إلى “التعاون والالتزام بتعليمات القوى الأمنية”.

كما وبث الجيش عبر حسابه في تويتر شريط فيديو أعلن فيه الانتشار في مختلف المناطق اللبنانية. وأظهر الفيديو “تحرك مدرعات وآليات باتجاه مناطق ومدن لبنانية مختلفة بالإضافة إلى انتشار عناصر من الجيش في عدد من الشوارع”.

ويتنافس في الانتخابات التي تجري كل 4 سنوات، 103 قوائم تضم 718 مرشحا موزعين على 15 دائرة انتخابية لاختيار 128 نائبا في البرلمان.

وتجري الانتخابات النيابية للعام 2022 في ظل أزمة اقتصادية خانقة، تلقي بظلالها على الواقعين الشعبي والسياسي، لاسيما مع الانخفاض الحاد لسعر صرف الليرة أمام الدولار الأميركي، وتمنَع المصارف اللبنانية عن منح أصحاب الودائع لحقوقهم المثبتة بالدولار، ما انعكس سلباً على الأوضاع الاجتماعية للبنانيين.

شاهد أيضاً

الرئيس عون أطلع من وزير الدفاع على الاوضاع الامنية

استقبل رئيس الجمهورية العماد ميشال عون وزير الدفاع الوطني موريس سليم الذي أطلعه على الأوضاع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *