الخارجية الفلسطينية: سلطات الاحتلال تستظل بازدواجية المعايير الدولية

أدانت وزارة الخارجية الفلسطينية حملات المستوطنين الإسرائيلية التحريضية لاقتحام البلدة القديمة بالقدس المحتلة والمسجد الأقصى مشددة على أن صمت المجتمع الدولي عن هذه الحملات يعتبر تواطؤاً يلامس حد المشاركة في الجريمة.

وأشارت الخارجية في بيان اليوم نقلته وكالة وفا إلى أن سلطات الاحتلال تستظل بازدواجية المعايير الدولية وتراخي الموقف الدولي تجاه جرائمها المتواصلة وخروقاتها التي لا تنتهي للقانون الدولي وتصعد اعتداءاتها لإلغاء الوجود الفلسطيني في القدس وتوسيع الاستيطان فيها وفي باقي مناطق الضفة الغربية.

شاهد أيضاً

جثامين الفلسطينيين “حقل تجارب”

“استغلال جثامين الشهداء الفلسطينيين في مختبرات كلية الطب”، جريمة جديدة تُضاف إلى سجل الجرائم التي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *