بايدن: القوى التي تقف خلف هجوم الكابيتول “لا تزال تنشط اليوم”

صرح الرئيس الأمريكي جو بايدن بأن القوى التي تقف وراء الهجوم على مبنى الكابيتول في واشنطن في يناير 2021 لا تزال تمثل خطرا على الديمقراطية.


وقال بايدن في كلمة له بمدينة لوس أنجلوس، حيث تعقد قمة الأمريكتين يوم الجمعة، إنه “من المهم للشعب الأمريكي أن يفهم ما حدث في الحقيقة، وأن يدرك أن نفس القوى التي كانت تسببت بأحداث 6 يناير لا تزال ناشطة اليوم”.
وكان رئيس لجنة التحقيق في اقتحام الكابيتول التابعة للكونغرس الأمريكي، النائب الديمقراطي بيني تومبسون قد أعلن الخميس أثناء تقديمه أولى الخلاصات التي توصل إليها التحقيق، إن “المؤامرة” التي كانت وراء الهجوم على الكابيتول تشكل “تهديدا مستمرا” على الديمقراطية في الولايات المتحدة.
يذكر أن اقتحام مبنى الكابيتول من قبل أنصار الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب في 6 يناير 2021 أسفر عن سقوط عدة قتلى، وهو جرى في اليوم الذي كان من المقرر أن يجتمع فيه أعضاء الكونغرس لإقرار نتائج الانتخابات الرئاسية التي رفض ترامب الاعتراف بهزيمته فيها.

شاهد أيضاً

الشرطة الفرنسية تقتل مشردا في مطار شارل ديغول بباريس

قتلت الشرطة الفرنسية رجلا مشردا، شهر سكينا في مطار “رواسي شارل ديغول” في باريس، صباح …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *