المكسيك: مقتل الصحفي الـ13 في البلاد منذ مطلع العام

ذكرت وكالة “أ ب” أن صحفيا لقي مصرعه بين ثلاثة أشخاص قتلوا في حانة وسط المكسيك، ليكون الإعلامي الثالث عشر الذي يقتل في البلاد هذا العام.


وأدان دييغو رودريغيز فاليخو حاكم غواناخواتو عبر “تويتر”، قتل إرنستو مينديز والشخصين الآخرين ليل الثلاثاء.
وقالت منظمة حرية الصحافة إن مسلحين اقتحموا حانة مملوكة لعائلة مينديز في سان لويس دي لاباز في وقت متأخر يوم الثلاثاء، ربما لاغتيال مينديز المدير المنفذ المحلي لقناة “تو فوز”.
وعمل مينديز في موقع الأخبار “زونا فرانكا”، وفقا لمديرته كارمن مارتينيز، ولم يتضح ما إذا كان مينديز مسجلا في برنامج الحكومة الفيدرالية لحماية الصحفيين والمدافعين عن حقوق الإنسان المعرضين للتهديد.
وفي حين أن الجريمة المنظمة غالبا ما تكون متورطة في قتل الصحفيين في المكسيك، وغالبا ما يكون المسؤولون أو السياسيون أصحاب الدوافع السياسية أو الإجرامية وراء هذه الاغتيالات، فيما الصحفيون الذين يديرون منافذ إخبارية صغيرة في المكسيك، أهداف سهلة.

شاهد أيضاً

الشرطة الفرنسية تقتل مشردا في مطار شارل ديغول بباريس

قتلت الشرطة الفرنسية رجلا مشردا، شهر سكينا في مطار “رواسي شارل ديغول” في باريس، صباح …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *