بدء المناورات العسكرية الروسية المنغولية المشتركة “سيلينغا 2022”

بدأت التدريبات العسكرية الروسية المنغولية المشتركة “سيلينغا 2022” في ميدان خوفد التدريبي، في الجزء الغربي من منغوليا.


ووفق البيان الصادر على ضوء التدريبات، “أقيم حفل افتتاح التدريبات العسكرية الروسية المنغولية التقليدية المشتركة سيلينغا -2022. في منطقة خوفد في الجزء الغربي من منغوليا، في ميدان التدريب الذي يحمل نفس الاسم، ورفعت أعلام الدولتين ونشيد كل من الدولتين المشاركتين”.
يشار إلى أن تدريبات “سيلينغا 2022” ستعمل على إعداد وتنفيذ إجراءات مشتركة لتدمير الجماعات المسلحة غير الشرعية في المناطق الصحراوية الجبلية وفي المناطق الحضرية.
ويشارك ما يصل إلى 1.2 ألف عسكري في التدريبات، كما يشارك فيها حوالي 300 وحدة من المعدات العسكرية.
وتقام تدريبات سيلينغا سنويا منذ عام 2008، وحتى عام 2011، كانت هذه تدريبات تكتيكية بالذخيرة الحية وكان يطلق عليها اسم “دارخان”.
لكنه في عام 2011، تمت إعادة تسمية هذه التدريبات انطلاقا من اسم النهر، الذي ينبع من منغوليا، ويتدفق عبر إقليم بورياتيا إلى بحيرة بايكال، (سيلينغا).
وبدأت “سيلينغا” في التوجه نحو مكافحة الإرهاب. وتجرى التدريبات التي يشارك فيها أكثر من ألف جندي من البلدين كل عام بالتناوب في روسيا ومنغوليا.

شاهد أيضاً

الأسواق البريطانية تفقد نصف تريليون دولار من قيمتها السوقية منذ تولي تراس

ذكرت “بلومبرغ” أن أسواق الأسهم والسندات البريطانية فقدت نحو 500 مليار دولار (نصف تريليون دولار) …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *