سيدة الياسمين .. خطوات جادة لمواجهة مرض العصر الأكثر انتشاراً

كتب حسين مرتضى ..

رغم الظروف الاستثنائية التي تمر بها الجمهورية العربية السورية ومع اتساع دائرة العقوبات الغربية لتشمل كافة جوانب الحياة السورية إلا أن حملات التوعية الصحية بما فيها موضوع الكشف المبكر عن الأورام استمرت بشكل متسارع بهدف الحفاظ على صحة المواطنين واكتشاف أمراض الورم بشكل مبكر لتتم معالجتها.
لقد حققت سورية مرتبة متقدمة في علاج أورام السرطان بشكل مجاني في الكثير من الحالات وشبه مجاني لحالات أخرى علماً بأن تكلفة اكتشاف الأورام ومعالجتها مكلفة جداً.
السيدة أسماء الأسد قدمت مختلف أشكال الدعم لمعالجة مرضى الورم وكانت ومازالت تتابع آلية عمل الجهات المعنية بكشف وعلاج الأورام.
مؤخراً تم إطلاق البرنامج الوطني للتحكم بالسرطان والحملة تشمل سرطان عنق الرحم وسرطان الثدي وسرطان البروستاتا والحملة تبدأ من طرطوس وتنتقل تباعاً لتشمل كامل الجغرافية السورية كما أن البرنامج يضم عدة جهات حكومية ومدنية كما يهدف إلى رفع مستوى التحكم بالسرطان من خلال برامج الوقاية والكشف المبكر.
إن الهدف من كل ذلك هو تخفيف الأعباء عن المواطنين الذين يعانون من المرض إضافة لنشر التوعية لمواجهة مرض يعتبر من أخطر أمراض العصر.

شاهد أيضاً

الاعلامي حسين مرتضى عبر شاشة OTV .. لبنان نجا من كارثة دموية والإداراة الأمريكية مستمرة في عرقلة كل الملفات

تحدث الإعلامي حسين مرتضى مدير مركز سونار الإعلامي حول آخر مستجدات الوضع الداخلي في لبنان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *