فريق سيبراني اميركي على الحدود الاوكرانية للتشويش وخرق الاتصالات الروسية

كتب حسين مرتضى ..

مع تواصل واستمرار حدة المعارك الميدانية على اغلب الجبهات في اوكرانيا والتي تتركز على اطراف العاصمة كييف مع فتح اكثر من ممر انساني لاخراج اكبر عدد من المدنيين الذين تقوم مليشيات الناتو في اكثر من منطقة من منعهم او حتى خروجهم من الملاجئ , تتواصل الحرب السيبرانية والتي كانت هي شرارة البداية لهذه المعركة وفي هذا الاطار.

ارسلت الادارة الاميركية كتائب من الحرس الوطني الى رومانيا وسلوفينيا ومولدوفا وبولندا مدربة تدريباً جيداً على حرب السايبر لدى معسكرات فرقة السايبر الامريكي المعروفة بـ (ICTD). وسيتركز عمل هذه الكتائب على خرق الاتصالات المدنية والعسكرية الروسية ومحالة التشويش وتعطيل بعض المنظومات التي يستخدمها الجيش الروسي كما من مهمة هذه الكتائب هو الدفاع عن المنظومات الالكترونية والسايبرية التي ارسلتها واشنطن الى الاوكرانيين من هجمات السايبر الروسية المتطورة. وثمة معلومات مؤكدة أن 10% من قدرة اقمار الانترنت والاتصالات المعروفة بستارلينك التابعة لرجل الاعمال الامريكي ايلون موسك باتت بخدمة المجهود الحربي الاوكراني.

وفي اشارة اميركية الى اهمية هذه المعركة بالنسبة اليها فأن المعلومات تؤكد أن جيك سوليفان مستشار الامن القومي الامريكي هو الذي يدير كل العمليات السياسية والعسكرية والامنية المرتبطة بأزمة أوكرانيا، وقد اجرى سوليفان بتفويض من بايدن ترتيبات على مستوى اللجنة القيادية التي تدير الازمة تمثلت بإرسال قائد اركان الجيش  ووزير الخارجية الامريكي الى بولندا ليتوليا مهمة الاتصالات السياسية والعسكرية مع دول الناتو، وتم تكليف قيادة اوروبا بالجيش الامريكي الموجودة بألمانيا بإدارة عملية استقبال ونقل السلاح , فيما تتولى نائبة الرئيس كاميلا هاريس الاتصال السياسي والعلاقات برؤوساء  العالم ويتولى ويليام بيرنز ادارة ملف المتطوعين وملف العمليات السرية في اوكرانيا وروسيا.

شاهد أيضاً

الاعلامي حسين مرتضى عبر شاشة OTV .. لبنان نجا من كارثة دموية والإداراة الأمريكية مستمرة في عرقلة كل الملفات

تحدث الإعلامي حسين مرتضى مدير مركز سونار الإعلامي حول آخر مستجدات الوضع الداخلي في لبنان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *