الافتتاحية

بريطانيا واوراق الاعتماد.. زيادة الضغط على طهران ودمشق

حسين مرتضى وسط تصعيد التوتر الامريكي في المنطقة، وتوزع ملفات ساخنة على جغرافيتها، زاد حدة سخونة هذه الاجواء خبر احتجاز القوات البريطانية ناقلة نفط ايرانية بالقرب من مضيق جبل طارق، في عمل وصف بالحد الادنى انه سيرفع التوتر في المنطقة، ضمن سياسة الولايات المتحدة الامريكية وحلفائها العدوانية ضد ايران وسورية. ناقلة النفط العملاقة التي ترفع علم “بنما”، وتبلغ حمولتها مليوني …

أكمل القراءة »

حسين مرتضى يكشف عن الدور السعودي الجديد شمال شرق سوريا ومهمة أحمد الجربا

كشف الاعلامي حسين مرتضى عن زيارات تشهدها منطقة شمال شرق سورية لوفود غربية ومن بعض الدول العربية، بمعلومات دقيقة بينها مرتضى عبر شاشة الاخبارية السورية في برنامج الحدث، ان يوم 13-62019 شهد زيارة ضمت شخيصات امريكية وسعودية لحقل العمر بدير الزور شرق سورية وضمن الوفد كل من نائب وزير الخارجية الأميركي “جويل رابيون” والسفير “ويليام روباك”، بالإضافة إلى وزير دولة …

أكمل القراءة »

مرتضى: معركة ادلب سياسية والفترة الزمنية لحسم ملفها ليس مفتوحاً

اكد الاعلامي حسين مرتضى أن معركة ادلب بكل حيثياتها هي معركة سياسية، و تحدد من خلال السياسة مفاصل المرحلة القادمة، وستخرج دول اقليمية بارزة من اللعبة السياسية في المرحلة القادمة وستظهر قطب دولي وهو روسيا، ولن تستطيع الولايات المتحدة الامريكية استيعاب الصدمة اذا انتهت معركة ادلب. وتساءل مرتضى ضمن برنامج الحدث عبر شاشة الاخبارية السورية، هل سيكون هناك فترة زمنية …

أكمل القراءة »

الجزء 5 ” الأبوذيّة ” الفصل 3 بعنوان “ضفاف دجلة”

من مذكرات الإمام الخامنئي باللغة العربية “إن مع الصبر نصرا” في سجن “قزل قلعة” سنة 1383هـ / 1963 م، التقيت مجموعت من السجناء العرب الخوزستانيين، وسأذكر تفاصيل علاقتي بهؤلاء الإخوة في في السجن عند حديثي عن الإعتقالات، وأكتفي هنا ببيان حرصي على تطوير لغتي العربية من خلال لقائي بهولاء السجناء العرب. كانوا جميعاً يعرفون الفارسية، لإنهم إيرانيون، لكني كنت أتحدث …

أكمل القراءة »

الجزء 4 “من النحو إلى البلاغة” الفصل 3 بعنوان “ضفاف دجلة”

من مذكرات الإمام الخامنئي باللغة العربية “إن مع الصبر نصرا” ذكرت سابقاً أني درست اللغة العربية على أعلى المستويات، وكنتُ منشدّاً إلى هذه العلوم، ومتذوقاً لها، ولقد كان إنشدادي بشكل خاص إلى كتاب المغني في النحو، والمطول في البلاغة. كان قسم البديع في المطول من ألذّ الدروسي إلي، فقد عشت موضوعات هذا القسم، وتشرّبت نفسي بها، وحفظت كثيراً من الشواهد …

أكمل القراءة »

الجزء 3 “الترجمة من العربية” الفصل 3 بعنوان “ضفاف دجلة”

من مذكرات الإمام الخامنئي باللغة العربية “إن مع الصبر نصرا” في سنة 1379 أو 1380 هـ/ 1959 أو 1960م، وحين إقامتي في قم كنت أتردد على بيت الشيخ الكرّمي وهو من علماء خوزستان، لمطالعة الكتب العربية المعاصرة، قرأنا بعض كتب جبران خليل جبران، وترجما آنئذ كتابه “دمعة وابتسامة” ولا أزال أحتفظ بالترجمة، وهي أول أعمالي في النقل من العربية إلى …

أكمل القراءة »

الجزء 2 “بين الفصحى والعامية” الفصل 3 بعنوان “ضفاف دجلة”

من مذكرات الإمام الخامنئي باللغة العربية “إن مع الصبر نصرا” كنت في سفري إلى العراق أبذل الجهد كي أتكلم باللغة العربية فقط، لكني كنت أواجه أحياناً مشكلة الفرق بين الفصحى والعامية، من ذلك ما وقع لي في النجف سنة 1377هـ / 19757م، إذ أرسلتني والدتي لشراء الأرز من بقالة المحلة، كانت في البقالة إمرأة بائعة، فقلت لها: عندكم رُز؟، فقالت …

أكمل القراءة »

مرتضى: الدول المعادية للشعب السوري لن تستطيع بحربها النفسية والاقتصادية أن تحقق ما فشلت في تحقيقه بحربها العسكرية

برعاية المكتب التنفيذي للاتحاد الوطني لطلبة سورية – مكتب الثقافة و الإعلام المركزي، نظم فرع الاتحاد في الجامعة الدولية الخاصة للعلوم و التكنولوجيا ندوة ثقافية لتوقيع كتاب ” دروس من الحروب النفسية في سورية ” للإعلامي المقاوم حسين مرتضى وذلك في قاعة المكتبة بالمقر المؤقت للجامعة. وقدم الإعلامي مرتضى شرحاً موجزاً عن الكتاب بما يتضمنه من أفكارٍ رئيسية هامة و …

أكمل القراءة »

الجزء 1 “حب اللغة العربية” الفصل 3 بعنوان “ضفاف دجلة”

من مذكرات الإمام الخامنئي باللغة العربية “إن مع الصبر نصرا” أمي عربية النشأة، رحل جدها من إصفهان إلى النجف، وهو من أسرة الميردامادي المتوطّنة في نجف آباد من أعمال إصفهان، ولها فروع في النجف الأشرف. والدها من العلماء الفضلاء، ولغته عربية، فالوالدة نشأت في بيت يتكلم العربية، قبل بلوغها رحلت إلى إيران مع أسرتها، ولذلك كانت تتقن العربية الدارجة في …

أكمل القراءة »

الجزء 3 “هواياتي” الفصل 2 بعنوان “في حضرة الأساتذة”

من مذكرات الإمام الخامنئي باللغة العربية “إن مع الصبر نصرا” خلال الأعوام الستة من دراستي في حوزة مشهد، كانت لي ذكريات كثيرة، أذكر واحدة منها: وهي ولعي بمطالعة القصص والروايات المشهورة العالمية والإيرانية، ولعلي قرأت كل روايات ميشيل زيفاكو وتبلغ عشراً، وقرأت روايات ألكسندر دوما الأب والابن، كما طالعت جميع الروايات أو أكثرها. ولقراءة هذه الروايات أثر محسوس على الذهن …

أكمل القراءة »