الافتتاحية

بايدن إلى المنطقة… زيارة عنوانها قلب المعادلات ومضمونها الفشل

حسين مرتضىفي ظلّ المتغيّرات السياسية المتسارعة على مستوى العالم ومع تطور الأحداث في المنطقة تأتي الزيارة المشبوهة لشاغل البيت الأبيض إلى المنطقة بهدف خلط الأوراق السياسية والميدانية بعد التصعيد الحاصل.الإدارة الأميركية باتت بحاجة ماسّة لتثبيت وجودها في المعادلة الإقليمية والتي تشكل انعكاساً على السياسة العالمية وبالتالي أعلن البيت الأبيض عن زيارة بايدن إلى المنطقة في محاولة لإثبات حضورها خاصة بعد …

أكمل القراءة »

الوعد الصادق .. نقلة نوعية من ما بعد حيفا إلى ما بعد كاريش

كتب حسين مرتضى .. مع تسارع الأحداث السياسية وارتباطها بالحراك الميداني أطل الوعد الصادق ليقدم شرحاً تفصيلياً حول آخر التطورات السياسية والميدانية.سماحته قدم رؤية سياسية وميدانية ارتبطت بانتصار تموز لتذكير قادة كيان الاحتلال الصهيوني بهزيمتهم.لقد تزامنت كلمة سماحته مع الزيارة التي يقوم بها بايدن إلى المنطقة والتي عنوانها دعم كيان الاحتلال الصهيوني.الوعد الصادق أوضح بأن بايدن ومعه الغرب يريدون تعويض …

أكمل القراءة »

الرئيس الأسد من حلب إلى طهران .. لا تنازل عن الثوابت السورية

كتب حسين مرتضى .. حلب مجدداً تعود إلى واجهة الحدث السياسي بعد أن فرض انتصارها إطلاق محادثات استانا حيث بدأت مرحلة سياسية جديدة غيرت المعادلة السياسية والميدانية في المنطقة.اليوم وعلى وقع زيارة الرئيس الأسد الأخيرة إلى حلب والتي شكلت خطوة جديدة لدعم الاقتصاد السوري تم الإعلان عن قمة ثلاثية في طهران ستعقد الأسبوع المقبل.القمة في طهران ستعقد بحضور الرئيس الإيراني …

أكمل القراءة »

عدوان تموز ٢٠٠٦ من الذاكرة .. الجزء الأول

كتب حسين مرتضى .. كنت مازلت أعمل في طهران عام ٢٠٠٦ ، مقدماً ومذيعاً للأخبار ، وكنت كما في كل عام اعود الى لبنان في شهر الصيف لقضاء الاجازة السنوية ، تأجلت الاجازة لعدة مرات بسبب تأخر زميل لي بالعودة الى طهران حيث المركز الرئيس للقناة، بعدها كان السفر وصلت الى مطار بيروت مساء أمضيت تلك الليلة في الضاحية صباحا …

أكمل القراءة »

لكل من يسأل عن سر الانتصار في سورية .. شعب وقائد وجيش

كتب حسين مرتضى .. عندما يكون اللقاء بين القائد وشعبه لقاء بين أفراد الأسرة عندها تعلم بأنك في رحاب الجمهورية العربية السورية.منذ أن تولى مهامه كقائد لدولة محورية في المنطقة والعالم كان بين أبناء شعبه يتابع حياتهم اليومية.لم تكن زيارة سيادة الأسد وعائلته إلى محافظة حلب أمراً مستغرباً فقد شهدت مختلف المحافظات السورية زيارات للرئيس الأسد وعائلته.تلك الزيارات الميدانية تهدف …

أكمل القراءة »

سيادة الأسد من ريف حلب .. رسالة انتصار عنوانها الإنجاز

كتب حسين مرتضى ..منذ بداية العدوان على سورية كان الهدف هو تدمير القدرات السورية في مختلف المجالات ومن أجل تحقيق ذلك الهدف فقد تم استهداف البنية التحتية في سورية بشكل منظم للتأثير على الوضع الاقتصادي وإدخال سورية في مرحلة الانهيار بهدف تقسيمها.بعد سنوات من العدوان بدأت سورية بالنهوض من جديد وليس بعيداً عن الإنجازات الميدانية في تحرير الأرض والقضاء على …

أكمل القراءة »

قضيّة اختطاف الدبلوماسيّين الإيرانيّين لن تسقط بالتقادم…

حسين مرتضىمخطئ من يظن أنّ هناك قضايا قد تسقط بالتقادم، فهناك قضايا ترتبط بحالات إنسانيّة خاصة عندما تكون تلك القضايا تمسّ الإنسانية.في القانون الدولي يمتلك أيّ شخص دبلوماسيّ حصانة تضمن سلامته، وبالتالي فإنّ تعرّضه للقتل أو الخطف هو عمل إجرامي ينافي الأعراف الدبلوماسية والقوانين الدولية.قضيتنا التي نتحدّث عنها اليوم تعود إلى سنوات ماضية وأحداثها وقعت في لبنان، حيث تمّ اعتراض …

أكمل القراءة »

معادلة الردع الاستراتيجي رسالة تحذيرية واضحة وورقة قوّة تفاوضية

حسين مرتضى هي لم تكن الرسالة الأولى من المقاومة للعدو الصهيوني إنما شكلت هذه الرسالة نقلة نوعية في معادلة الردع الاستراتيجي التي فرضتها المقاومة في مواجهة كيان الاحتلال الصهيوني. لقد أثبتت المقاومة أنها مصمّمة على حماية لبنان والحفاظ على ثرواته بهدف المساهمة في تحسين الوضع الاقتصادي. واستخدمت المقاومة رداً مدروساً بدقة حيث تمّ استخدام مُسيّرات صغيرة الحجم وغير مسلحة، حلقت …

أكمل القراءة »

(التطبيع) غير المباشر… محاولة جديدة لاختراق صفوف الممانعة الوطنيّة

حسين مرتضى-الخيانة ليست وجهة نظر ولا يمكن أن تكون كذلك، لكن تحاول بعض الأنظمة مؤخراً أن تطرح مسألة (التطبيع) عبر جوانب مختلفة، بحيث لا يكون «التطبيع» مع كيان الاحتلال الصهيوني بشكل مباشر، فيما يتمّ الاعتماد على عناوين جديدة للتطبيع عبر المؤتمرات الدولية والندوات، حيث يكون بين الحضور ممثلون عن كيان الاحتلال الصهيونيّ بصفة مستشارين، وبالتالي يتمّ الترويج لمفهوم «التطبيع» بشكل …

أكمل القراءة »

«حرب المرتزقة» في شمال سورية بدأت والنظام التركيّ يفقد سيطرته

حسين مرتضىعندما تمّ نقل عدد من المسلحين الرافضين للتسوية إلى المناطق المحتلة من قبل النظام التركي كان هدف هذا النظام أن يحوّل هؤلاء الإرهابيين إلى جيش بديل وفق نموذج الإدارة الأميركية في الحروب الحديثة. وبالفعل استخدم النظام التركي جزءاً كبيراً من المجموعات الإرهابية في ليبيا وأذربيجان لينفذ أجندته الخاصة المبنية على التدخل في سياسات الدول ونهب ثرواتها.اليوم بدأت مرحلة جديدة …

أكمل القراءة »