لوكاشينكو: سنواصل دعم روسيا وسنتصدى معها للنازية

قال رئيس بيلاروس ألكسندر لوكاشينكو، إن مينسك وموسكو لن تسمحا بإحياء النازية كسلاح للغرب الجماعي موجه ضد العالم السلافي.


وأضاف لوكاشينكو، خلال وضع إكليل من الزهور في المجمع التذكاري “تل المجد” بالقرب من مينسك اليوم: “لا يريد أي أحد منا – البيلاروس والروس والأوكرانيون – الحرب. لكننا لن نسمح ببعث النازية كسلاح للغرب الجماعي لتوجيهه ضد العالم السلافي”.
وشدد على عدم الجواز لأي أحد بشطب ذكرى النصر العظيم لدى الناس.
وأكد لوكاشينكو أن بلاده دعمت وستواصل دعم روسيا والوقوف إلى جانبها لاحقا.
وقال: “يلومنا البعض اليوم بالقول إننا الدولة الوحيدة في العالم التي تدعم روسيا في كفاحها ضد النازية … لقد دعمنا روسيا وسنواصل دعمنا لها”. ونوه بأن الادعاءات ضد مينسك في هذا الصدد سخيفة ومحزنة.
وشدد لوكاشينكو على أن روسيا أقامت حاجزا ضد الإساءة إلى كل ما هو روسي. وقال: “روسيا دولة شقيقة لنا، وهي أقرب دولة لنا في العالم، وفيها يعيش أشقاؤنا”.
وأشار إلى أن سكان بيلاروس يشعرون بالأسى “لوقوع القتال اليوم بين شعبين شقيقين لنا – الروس والأوكرانيون”.

شاهد أيضاً

الشرطة الفرنسية تقتل مشردا في مطار شارل ديغول بباريس

قتلت الشرطة الفرنسية رجلا مشردا، شهر سكينا في مطار “رواسي شارل ديغول” في باريس، صباح …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *