أمريكا تخرق حصارها ضد الشعب الإيراني وتقدم الانترنت لمثيري الشغب

خرقت أميركا التي تطبق حصارها ضد الشعب الايراني طيلة أربعين عاماً، قانون عقوباتها حصرا، خدمة لمثيري الشغب في ايران، باعتراف صريح وواضح للخارجية الأميركية.


وأعلن المتحدث بإسم الوزارة الأميركية نيد برايس ان واشنطن وضعت أجهزة تطوير خدمات الإنترنت للإيرانيين على جدول أعمالها، وأنها ستعمل على اعفاء ايران من العقوبات من أجل تفعيل خدمات الإنترنت عبر الأقمار الصناعية.
هذا، ووصف الصحافي العبري ايهود يعاري، التدخل الأميركي السافر في الشؤون ايران الداخلية بالخطوة الفاشلة والتي لم تصل لغايتها المنشودة في اشعال التظاهرات العنيفة في ايران، وفق تعبيره.
أما عن الازدواجية الغربية في التعاطي مع المتظاهرين، فضحتها مقاطع الفيديو المصورة في العواصم الغربية، توثق اضطهاد الشرطة الفرنسية والبريطانية للمتظاهرين الايرانيين المحتجين أمام سفارة بلادهم، حيث قابل رجال الأمن في الدول الديمقراطية تلك الاحتجاجات بالضرب المبرح، وقنابل الغاز المسيل للدموع والاعتقالات التعسفية.

شاهد أيضاً

البحرين لهرتسوغ: لم نطبّع!

يوماً تلو آخر، يثبت أن كل محاولات اطفاء جذوة الصراع العربي الاسرائيلي، من بوابة اتفاقيات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *