مركز سونار الإعلامي، رؤية جديدة في مواكبة الإعلام الرقمي ‏ ‏تابعونا على قناة اليوتيوب ليصلكم كل جديد
دولي

في نكثٍ للاتفاق.. “الكونغرس” يؤيّد إعادة تجميد الـ6 مليارات دولار الإيرانية المفرج عنها سابقًا

سُرعان ما يتّضح زيف الولايات المتحدة الأميركية، ويظهر خبث نواياها اتجاه الجمهورية الإسلامية في إيران، هذه المرة بزعم دعمها للهجمات التي شنّتها حماس الشهر الماضي على ربيبتها “إسرائيل”. فقد صوّت مجلس النواب الأميركي، أمس الخميس (30 تشرين الثاني/نوفمبر)، لصالح إعادة تجميد 6 مليارات دولار مملوكة لإيران، بعد أن رُفع الحظر عنها في وقتٍ سابق، وذلك في نكث واضح للاتفاق السابق.

وبحسب نتائج التصويت، أيّد هذا الإجراء 307 أعضاء في مجلس النواب، وصوّت 119 ضده؛ وجرت الموافقة على هذا الإجراء بكونه جزءًا من اعتماد “قانون حظر تمويل الإرهاب الإيراني” الجديد، على حدّ زعمهم. وينصّ القانون على فرض عقوبات على أي مؤسسة مالية تشارك في عمليات تحويل مع البنوك القطرية التي توجد فيها هذه الأموال، وهذا يعني حظرهم مرة أخرى.

وبحسب صحيفة “واشنطن بوست”، تأتي هذه الخطوة التي دفعها الجمهوريون، ردًا على دور إيران المزعوم في “الهجمات التي شنتها حماس الشهر الماضي على “إسرائيل””.

وكانت إيران والولايات المتحدة قد توصلتا، في 10 آب/أغسطس الماضي، إلى اتفاق لتبادل السجناء، تفرج بموجبه كل منهما عن خمسة سجناء، كما يسمح لإيران بالوصول إلى 6 مليارات دولار من عوائد نفطها، كانت مجمّدة في كوريا الجنوبية.

وبموجب الاتفاق، يُسمح للبنوك الكورية الجنوبية التي كانت الأموال الإيرانية مودعة فيها بتحويلها إلى قطر، تحت إشراف البنك المركزي القطري، شريطة ألا يُسمح لإيران باستخدامها سوى للأغراض الإنسانية، وفقاً لنظام العقوبات الأميركية.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى