مركز سونار الإعلامي، رؤية جديدة في مواكبة الإعلام الرقمي ‏ ‏تابعونا على قناة اليوتيوب ليصلكم كل جديد
سوريا ولبنان

أهالي الفوعة وكفريا معاناة فوق معاناتهم

مازالت الحافلات التي تحمل اهالي بلدتي الفوعة وكفريا محتجزة من قبل المجموعات المسلحة في منطقة الراشدين بحلب، حيث يتعرض الاهالي للإهانة والاساءة والتضييق من قبل المسلحين، ما يزيد معاناتهم، في محاولة للتأثير على معنوياتهم، ما ادى الى ارتقاء علي رضا حيدر من اهالي بلدتي الفوعة وكفريا المحتجزين بمنطقة الراشدين بحلب والتي تقع تحت سيطرة المسلحين جراء الإرهاق والانتظار الطويل في الحافلات في منطقة الراشدين، بينما كان في طريقه للعلاج في مدينة حلب، كونه مريض سكري، في الوقت الذي بلغت فيه حالات الولادة التي تم نقلها الى مشافي حلب ثلاثة حالات، بالإضافة الى عدة حالات اغماء بين النساء المحتجزات في منطقة الراشدين بسبب الجوع ونقص المياه المخصصة للشرب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى