مركز سونار الإعلامي، رؤية جديدة في مواكبة الإعلام الرقمي ‏ ‏تابعونا على قناة اليوتيوب ليصلكم كل جديد
سوريا ولبنان

هجوم داعشي وتفجيرات إرهابية في السويداء.. هذا ما جرى بالتفصيل!

تعرضت مدينة السويداء وقرى الريف الشمالي الشرقي لهجوم متزامن من قبل ارهابيي تنظيم داعش الارهابي في ساعات الفجر الأولى.
واكد مصدر ميداني أن “عددا من الارهابيين الى داخل المدينة وقاموا بتفجير انفسهم في عدد من الاحياء المدنية و توزعت بين ساحة النجمة وحي المسلخ والشارع المحوري في قلب المدينة، وبالقرب من مقام عين الزمان.
وأضاف المصدر أن الجهات المختصة لاحقت ارهابيين حاولوا تفجير انفسهم وتمكنت من قتلهم قبل التفجير والقت القبض على اثنين اخرين. أما في القرى الريف الشمالي الشرقي تعرضت لهجوم عنيف والقرى التي هجم عليها ارهابيو داعش هي بلدات عراجة والشريحي والشبكي ورامي وغيضة حمايل ودوما وطربا والكسيب والمتونة ولاهثة وسويمرة وحزم، ودخلت الإرهابيون إلى بلدات الشريحي والشبكي وغيضة حمايل بعد مقاومة من الأهالي واستشهاد عدد منهم، وقامت بحرق المنازل وارتكاب المجازر بحق المدنيين.
وأوضح المصدر أن الإرهابيين تمكنوا من السيطرة على تل بصير بالقرب من بلدة الكسيب في الريف الشرقي، وانطلقوا منه باتجاه البلدات المحيطة، ما استدعى تدخل سلاح المدفعية في الجيش السوري وسلاح الجو الحربي والذي استهدف إرهابيي داعش المهاجمين بالتزامن مع تصدي الأهالي والقوات المحلية ووحدات الجيش المتواجدة في المنطقة للهجوم والانطلاق باتجاه تل بصير الذي استعاد السيطر عليه وفك الحصار عن قرية رامي وحاصر الارهابيين في قرية الشبكي، وما تزال العمليات مستمرة.
وأكد المصدر الميداني: الهجوم الإرهابي لتنظيم “داعش” بدأ بالانحسار نتيجة عدد القتلى الكبير الذي وقع في صفوف الإرهابيين في قرية رامي وغيرها بريف السويداء الشمالي الشرقي.. ويتم الآن التعامل مع الجيوب الأخيرة وتمشيط المناطق وتعزيز الطوق الأمني للمدينة.
واكد مصدر طبي أن عدد الشهداء تجاوز ال40 شهيداً وأكثر من 40 جريحاً في حصيلة أولية جراء التفجيرات الارهابية والهجوم على قرى المدنيين.
وتصدى أهالي قرى السويمرة والمتونة بريف السويداء الشمالي الغربي لهجوم شنه تنظيم داعش الإرهابي ولاحقوا فلول التنظيم مسافة ٤ كم في عمق اللجاة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى