مركز سونار الإعلامي، رؤية جديدة في مواكبة الإعلام الرقمي ‏ ‏تابعونا على قناة اليوتيوب ليصلكم كل جديد
Uncategorizedعربي

كم بلغ عدد التونسيين في ساحات القتال في سوريا والعراق وليبيا حتى الآن

قال وزير الداخلية التونسي، الهادي المجدوب إن العدد الرسمي للإرهابيين التونسيين المتواجدين في بؤر التوتر لا يتجاوز 2929 وأن الداخلية تمتلك أسماء هؤلاء الإرهابيين جميعاً، مؤكدا أن أرقام الوزارة دقيقة وقد استقتها من مصادر مختلفة، لم يذكرها.

وجاء كلام وزير الداخلية التونسي في جلسة استماع في لجنة الأمن والدفاع بالبرلمان التونسي، خصصت للتباحث حول الوضع الأمني العام في البلاد.

إلى ذلك، كشف الوزير التونسي أن العديد من هؤلاء المسلحين لقوا مصرعهم في ساحات القتال (سوريا وليبيا والعراق)، مشيرا إلى أن بعضهم مسجون في بعض الدول مثل سوريا.

واعتبر المجدوب أن الحديث عن 5 آلاف و8 آلاف و10 آلاف إرهابي تونسي موجودين في بؤر التوتر أرقام مبالغ فيها وغير حقيقية. وأضاف أن عدد العائدين بلغ 800 إرهابي، وهم يخضعون للمراقبة الإدارية والأمنية، ومنهم 137 قيد الإقامة الجبرية.

والأسبوع الماضي، نظّم مئات التونسيين وقفة أمام البرلمان، احتجاجا على عودة “إرهابيين” من بؤر التوتر، وتداعيات ذلك على الاستقرار الأمني للبلاد.

يذك أن تقارير دولية قدرت عدد التونسيين في سوريا والعراق وليبيا، يفوق 5 آلاف و500 مقاتل، محتلين بذلك المرتبة الأولى ضمن مقاتلي تنظيم داعش

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى