مركز سونار الإعلامي، رؤية جديدة في مواكبة الإعلام الرقمي ‏ ‏تابعونا على قناة اليوتيوب ليصلكم كل جديد
دولي

الحرس الثوري الإيراني ينفي رواية البنتاغون بشأن السفينة الأمريكية

أعلن الحرس الثوري الإيراني، اليوم الأربعاء، أنّ سفينة أمريكية كانت تعبر مضيق هرمز غيرت مسارها وحاولت الاقتراب من سفن الحرس الثوري، نافيا ما قاله البنتاغون في هذا الصدد.

وحذر الأدميرال مهدي هاشمي قائد لواء ذو الفقار التابع لبحرية الحرس الثوري الإيراني من مغبة الممارسات “غير المهنية” للقوات البحرية الأميركية والبريطانية في الخليج.

وردا على مزاعم مسؤول أميركي حول السفينة الحربية الأميركية يوسنس انفينسبيل قال هاشمي: “إن سفينة حربية اميركية كانت تجتاز مضيق هرمز خرجت من الممر الدولي واقتربت من السفن التابعة لبحرية الحرس الثوري في الـ 4 من الشهر الجاري وتصرفت بشكل غير مهني وأطلقت تحذيرات واقتربت من سفننا الى مسافة 550 مترا”.

وأضاف هاشمي: “إن هذه التصرفات نتيجة للحضور غير الشرعي للسفن الحربية الاميركية والبريطانية التابعة في الخليج ومضيق هرمز تعرض أمن هذه المنطقة الاستراتيجية التي تؤمن الجزء الاكبر من الطاقة في العالم للمخاطر وان الممارسات غير المهنية لهؤءلاء تثير التوتر وتزعزع الأمن ويمكنها أن تسفر عن نتائج خطيرة لا يمكن معالجتها”.

وأكد هاشمي أن استتباب الأمن في المنطقة لن يحصل سوى عبر انسحاب السفن الحربية للدول من خارج المنطقة والتي تسببت بزعزعة أمن الخليج ولا سيما أميركا وبريطانيا.

وكان مساعد وزير الخارجية الإيراني لشؤون أوروبا وأميركا مجيد تخت روانجي جدد أمس التأكيد على أن الأزمات في المنطقة يجب حلها من قبل دول المنطقة نفسها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى