مركز سونار الإعلامي، رؤية جديدة في مواكبة الإعلام الرقمي ‏ ‏تابعونا على قناة اليوتيوب ليصلكم كل جديد
Uncategorizedسوريا ولبنان

الجيش يؤمن خروج المدنيين من أحياء حلب الشرقية ويستكمل الإجراءات لإخراج المسلحين في ريف دشق

يواصل الجيش السوري عملياته السريعة والناجحة في أكثر من محور بالتوازي مع عمله في تأمين خروج المدنيين من تحت رحمة المسلحين في أكثر من منطقة.

وفي التفاصيل، نفذ الجيش السوري عدة عمليات في عمق الغوطة الشرقية وكبد المسلحين خسائر كبيرة بعد استهدافهم بعدة غارات دمر خلالها تحصيناتهم في دوما وزملكا وعربين. فيما بدأ دخول الباصات الخضراء إلى منطقة خان الشيح لإخراج الدفعة الأولى من المسلحين بعد بدء تنفيذ بنود الاتفاق بفتح الطرقات وتسليم السلاح للجيش السوري. فيما حقق الجيش إصابات مباشرة بصفوف مسلحي داعش إثر استهدافهم بالأسلحة المناسبة لتجمعاتهم عند معبري مرطبية وميرا بين جرود قارة والجراجير في القلمون.

وفي درعا قضى الجيش السوري على عدد من الإرهابيين باستهداف مقرين لهم الأول شرق ساحة بصرى والثاني جنوب شرقها في الطرف الشمالي لمخيم النازحين بدرعا البلد

وإلى الشمال من سوريا حيث تمكن أكثر من 900 مدني بينهم 119 طفلاً مغادرة جبل بدور بحلب والوصول عبر الممرات الخاصة إلى نقاط انتشار الجيش السوري الذي عمل تأمينهم وايصالهم إلى مراكز الايواء المؤقته، ويترافق خروج المدنيين بعد أن بسط الجيش السوري سيطرته على حي مساكن هنانو أحد أحياء حلب الشرقية.

وفي سياق متصل قتل وجرحى عدد من المسلحين إثر انفجار سيارة مفخخة في بلدة الراعي على الحدود السورية ـ التركية في ريف حلب الشمالي الشرقي الخاضعة لسيطرة الفصائل المنضوية ضمن “درع الفرات”.

وإلى ذلك اعترف”فيلق الشام” الإرهابي بمقتل 6 من مسلحيه إثر استهدافهم من قبل مسلحين مجهولين في ريف إدلب يوم الخميس الماضي 24تشرين الثاني.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى